عاجل
القوات الامنية تباشر بفتح الطرق والجسور في بغداد بعد انسحاب المتظاهرين
الصدر: نشدد على اعتماد مبدأ المعاملة بالمثل مع الدول الاجنبية للحفاظ على سيادة العراق
شبكة النبأ المعلوماتية

قانوني: يحق للعراق مقاضاة اميركا بد الاعتداءات على مقرات الحشد الشعبي

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 31 كانون الأول , 2019

 اكد الخبير القانوني علي التميمي، اليوم الثلاثاء، ان العراق يمتلك كامل الصلاحية في مقاضاة اميركا في مجلس الامن بعد اعتدائها على الحشد الشعبي في الانبار، مبينا ان الحكومة والبرلمان يجب ان يتخذا إجراءات قانونية رادعة وبيان شجب واستنكار واستدعاء للسفير الأميركي بعد انتهاك القوات الأميركية للسيادة العراقية.

وقال التميمي في تصريح، ان "العراق بلد ذو سيادة وعضو في الأمم المتحدة وله مطلق الحرية بالتصرف على ارضه ولا يمكن لاي دولة ان تعتدي على سيادة العراق لا اميركا ولا غيرها، وفقا للمواد 1 و2 و3 من ميثاق الأمم المتحدة التي منعت الدول من الاعتداء على بعضها بأي شكل من الاشكال".

وأضاف، ان "العراق لديه اتفاقية استراتيجية مع اميركا عام 2008 تؤكد على التعاون المشترك والحماية الأمنية المشتركة، وبموجب المادة 102 من ميثاق الأمم المتحدة فأن الاتفاقيات توضع نسخة منها لدى الأمم المتحدة، لذا فأن العراق يستطيع مقاضاة الولايات المتحدة الأميركية في الأمم المتحدة ويقيم الشكوى في مجلس الامن الدولي عن طريق ممثل العراق هناك لان اعتداء اميركا يعد انتهاكا للسيادة".

وأوضح، ان "حكومة تصريف الاعمال تقع على عاتقها حماية البلاد وضمان امنها، وبالتالي فأن على الحكومة اتخاذ الإجراءات اللازمة بحق اميركا بعد اعتدائها على الحشد".

وأشار الى، ان "الخيار الاسلم للعراق هو اللجوء الى مجلس الامن من اجل ان يثبت العراق سيادته، الامر الذي يتطلب حزم من مجلس النواب والحكومة وتقديم شكوى من ممثل العراق لدى الأمم المتحدة لاتخاذ موقف رادع لأميركا". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات