شبكة النبأ المعلوماتية

التوجيه العقائدي تصدر بيانا بشأن القصف الاميركي لمقرات الحشد

twitter sharefacebook shareالأثنين 30 كانون الأول , 2019

النبأ للأخبار

اصدرت مديرية التوجيه العقائدي في هيئة الحشد الشعبي، يوم الاثنين، بيانا حول تعرض مقرات للحشد لقصف اميركي في منطقة القائم غربي الانبار.

وقد استنكرت المديرية تعرض المقرات الى قصف الي اسفر عن استشهاد وجرح العشرات، داعية للضغط على الحكومة ومجلس النواب لاخراج القوات "المعتدية" من العراق.

وذكرت المديرية في بيان لها، تلقته وكالة النبأ للأخبار، ان "العدوان الاميركي الآثم على قوات الحشد الشعبي، مدان ومستنكر وجبان ، وعلى جميع ابناء الحشد ومحبيهم والمدافعين عن الوطن رفض هذا العدوان الغادر والذي له دلالات وهي:

1-إنه استمرار لعمليات إضعاف الحشد الشعبي لما يمثله من قوة مقاومة لأي عدوان وامل العراقيين.

2- الانتقام من الحشد الشعبي الذي استطاع بتضحياته القضاء على صنيعة امريكا واذنابها داعش الارهابي.

3- يعتبر هذا العدوان خرق لسيادة العراق ولكل المواثيق الدولية.

4- تعتبر القوات الاميركية المتواجدة في العراق ادوات عدوان ضد العراق ومؤسساته.

5- إن عملية اميركا الجبانة ستحقق التلاحم الجماهيري الواسع مع الحشد المضحي، وتثبت للشعب العراقي أن اميركا تمثل العدوان والظلم والاستهتار.

6- ينبغي رفع الصوت عاليا لإخراج القوات المعتدية من العراق والضغط على الحكومة ومجلس النواب لاتخاذ قرار شجاع واخراجها من العراق".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات