شبكة النبأ المعلوماتية

العمليات المشتركة: موجة الاحتجاجات خلقت ثغرة للإرهابيين

twitter sharefacebook shareالخميس 26 كانون الأول , 2019

اكد المتحدث باسم العمليات المشتركة اللواء تحسين الخفاجي أنه في الوقت الذي تجتاح فيه موجة الاحتجاجات الجماهيرية جميع أنحاء العراق، كانت هناك هجمات إرهابية أكثر تواتراً في أجزاء متعددة من البلاد.

ونقلت قناة (تلفزيون الصين المركزي) قول الخفاجي في مقابلة، إن "موجة الاحتجاجات الجماهيرية في العراق قد خلقت ثغرة للارهابيين".

واضاف "تتكهن ادارة الاستخبارات انه وبعد وفاة البغدادي، فان الجماعات الارهابية ليس امامها سوى القيام بانشطة حرب العصابات لان الارهابيين المتبقين ليس لديهم خيار آخر اذا لم يقوموا بهجمات، فيمكنهم انتظار الموت او الاستسلام".

وتابع أن "الاسلحة الخام التي استولت عليها قوات الامن مؤخرا تثبت اليأس الذي اصاب المجاميع الارهابية، كما انها بنيت مواردها المتضائلة"، مشيرا الى أن "اجهزة الاستخبارات مصممة على وقف المجاميع الارهابية من الانخراط في مواجهة عسكرية او شن عمليات ضخمة، كما لقد تم قطع مصدر تمويلهم والأسلحة التي صادرناها وجهت لهم ضربة كبيرة".

واشارت القناة في تقريرها الى أنه "في الاونة الاخيرة كانت هناك هجمات ارهابية متكررة في المحافظات الشمالية في العراق مما تسبب في خسائر في صفوف المدنيين ويبدو أن القوى الإرهابية كانت مصممة على العودة مرة أخرى، لكنها ضعفت وأصبحت في تلفظ انفاسها الاخيرة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات