شبكة النبأ المعلوماتية

باحث في شؤون الارهاب يتحدث عن بواعث عودة الارهاب للعراق

twitter sharefacebook shareالأثنين 23 كانون الأول , 2019

اعتبر الباحث في شؤون الارهاب علي الطالقاني، يوم الاثنين، ان هناك آثار مترتبة على مقتل البغدادي، فيما اشار الى امكانية عودة الارهاب للعراق عبر بناء التنظيم لنفسه شكلا ونوعا.

وقال الطالقاني في حديث لوكالة النبأ للأخبار، انه "بدأت اخبار جرائم داعش تتصدر المشهد الاعلامي في العراق وكأن التنظيم بدأ يعيد بناء نفسه بسرعة مرتكزا على افكار جهادية وصراعات مالية وتحدي ظهور قيادة جديدة ودور التنظيم في التجنيد والتسويق الاعلامي وشن هجمات انتقامية واحياء الماضي من اجل اعادة التنظيم نفسه كلاعب في المنطقة".

ولفت الباحث الى، ان "مع تعرض العراق الى فراغ سياسي قوي مما يعرضه الى تهديد مستمر يدفع المتعاطفين مع التنظيمات الارهابية نحو الانتماء والقيام بعمليات ارهابية".

وتابع بقوله، "ما يحصل عليه التنظيم جراء الخلافات السياسية بمثابة جرعات مستمرة تنعشه من جديد، حتى استطاع ان يعيد بعض عملياته الارهابية تحاكي ماضي ما يسمى "بالخلافة".

واشار الخبير بشؤون التنظيمات الارهابية الى، انه "بعد الانتصار على داعش انطوت صفحة محاربة التنظيم اعلاميا وحتى على مستوى مراكز الدراسات والبحوث، حتى لم تناقش مرحلة ما بعد مقتل البغدادي التي من المؤكد ستبرز احداث جديدة".

ووفقا للطالقاني، ان "الايجابي في الامر ان التنظيم يواجه ايضا فقدان القيادة مما يزيد فشله في تشكيل نفسه، لكن ينبغي عدم اهمال تشظي التنظيم بحيث تأخذ فروعه اشكالا جديدة

وختم الباحث في شؤون الارهاب قوله، انه "في ضوء ما تعرضت له بعض مناطق العراق من عمليات ارهابية فان التنظيم يحاول عودته من خلال وسائله الاعلامية والتنظيمية وتمويل هجمات الذئاب المنفردة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات