شبكة النبأ المعلوماتية

نصيف تفتح النار على وزير الكهرباء أمام هيئة النزاهة

twitter sharefacebook shareالجمعة 06 كانون الأول , 2019

طالبت عضو النائب عالية نصيف، اليوم الجمعة، هيئة النزاهة والادعاء العام بفتح تحقيق مع وزير الكهرباء ووكلائه والمدراء العامين للدوائر الفنية والاقتصادية والتخطيط والقانونية بشأن عقد محطة كهرباء صلاح الدين.

وقالت نصيف في بيان صحافي، "ان وزير الكهرباء وقع عقداً مع شركة صينية لمحطة صلاح الدين بمبلغ 452 مليون دولار، وهذه المحطة تم التعاقد عليها في زمن حسين الشهرستاني بمبلغ مليار و150 مليون دولار وتلكأ العمل وتأخر التنفيذ ومضى عليه أكثر من عشر سنوات، وطالبت الشركة الصينية بـ 80 مليون دولار فرق الأسعار بدلاً من أن تدفع تعويضاً عن تأخير انجاز المحطة"، متسائلة كيف اصبح المبلغ 452 مليون دولار؟ وكيف يتم توقيع مثل هكذا عقد بمبلغ ضخم أثناء حكومة تصريف الاعمال؟.

وأشارت نصيف الى أنه "في الوقت الذي توحد فيه الشعب العراقي وبات يرفض كل اشكال التمييز الطائفي والعنصري، تتعامل هذه الوزارة بطريقة ظالمة مع بعض المحافظات، إذ يتم التعاقد على انجاز وتأهيل محطات الكهرباء في بعض المحافظات بطريقة الاستثمار لتبقى تدفع ثمنها لعشرات السنين، بينما يتم التعاقد على انجاز المحطات في محافظات اخرى عن طريق الموازنة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات