شبكة النبأ المعلوماتية

مجلس نينوى يقيل المحافظ والامن الوطني يداهم بنايته

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 19 تشرين الثاني , 2019

أفاد مصدر أمني، في محافظة نينوى، اليوم الثلاثاء، بأن قوة من جهاز الامن

الوطني طوقت مجلس محافظة نينوى بالتزامن مع دخول عدد من اعضاء مجلس المحافظة لغرض عقد "جلسة استثنائية".

وقال المصدر في حديث صحافي، إن "قوة من جهاز الامن الوطني طوقت مجلس محافظة نينوى، بالتزامن مع دخول عدد من اعضاء مجلس المحافظة لغرض عقد جلسة استثنائية داخل المجلس، رغم قرار مجلس النواب بحل مجالس المحافظات".

وصوت اعضاء مجلس محافظة نينوى، على اقالة المحافظ منصور المرعيد.

يذكر أن المرعيد، تم انتخابه محافظاً في الـ13 من آيار الماضي، خلفا للمحافظ المقال نوفل حمادي السلطان.

من جهته علق محافظ نينوى منصور المرعيد على قرار مجلس المحافظة الذي اتخذه اليوم بالتصويت على اقالته بأنه غير قانوني ولا يمكن التعامل معه بأي شكل من الأشكال .

وقال المتحدث الرسمي بإسم المحافظ: ان جميع القرارات التي صدرت وتصدر عن مجلس المحافظة منذ تأريخ تصويت البرلمان نهاية الشهر الماضي على قرار يقضي بحل مجالس المحافظات لا يمكن تطبيقها على ارض الواقع كونها فاقدة الشرعية من الناحيتين الإدارية والقانونية .

واشار المتحدث بإسم المرعيد ان لا صحة لوثيقة تم تداولها تشير الى تقديم المحافظ استقالته الى مجلس المحافظة .

لافتا الى ان مجلس المحافظة فاقد للشرعية ولا يمكن التعامل معه اطلاقا وان كان هناك توجه للمحافظ من اجل تقديم استقالته من مهامه فسوف يلجأ إلى المؤسسات الرسمية الاخرى غير مجلس المحافظة المنحل.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات