عاجل
فيلم عراقي يحصد المركز الأول في مهرجان الشارقة للأفلام الجامعية
شبكة النبأ المعلوماتية

في التحرير.. الريشة والالوان عنوان لثورة تشرين

twitter sharefacebook shareالأثنين 11 تشرين الثاني , 2019

بغداد/ سوزان الشمري

تكاد تختلف مظاهرات التحرير ببغداد عن غيرها من مواقع الاحتجاجات عالميا ومحليا ,فبالرغم من رائحة الدم وصوت الرصاص وهواءها المغبر بفعل القنابل الدخانية الا ان الحياة تنبت مع سقوط كل شهيد وجريج .

نفق التحرير المغلق منذ 16 عاما باشر المتظاهرون بإعادة الحياة اليه عبر حملات للأعمار بجهود ذاتية طلية اسبوع مضى الاعمال جارية بترميمه وتنظيفه واعادة تأهيله وهو اليوم يستقبل كل زائر للتحرير بحلته الجديدة.

وجدران التحرير هي الاخرى لم تعد كما عهدها البغداديون ,هي اليوم معرض عملاق للفن التشكيلي وجدار حر لرسالة التظاهر لكل من حط بارضها .

يقول مروان ماجد وهو طالب جامعي في كلية الفنون الجميلة، ان "جدران التحرير باتت اليوم معرض كل فنان كل رسمه تعني رسالة لكل فنان".

ويضيف لـ النبأ للأخبار "رغم رائحة الدم التي ملات المكان وصوت الرصاص ,فقد تغزلت فرشاة الفنانين بجدران التحرير التي لم تعد تمثل مركز للتظاهر وساحة للاحتجاجات فقط وانما شاشة عملاقه استطاعت ان تصل للعالم اجمع رسالة المتظاهر ومطالبيهم في وطن حر".

روعة حبيب شابة مسيحية وطالبة في كلية الفنون التطبيقية تركز في احد زوايا التحرير وقد اخذت مساحة من جدرانها اتقفن رسم لوحة للسيدة مريم العذراء وهي تحتضن ما سمي "بجبل احد " المطعم التركي وهو ركيزة الاعتصام ومصدر قوة التظاهر في التحرير .

تقول روعة النبأ للأخبار"شكلت مع مجموعة من الطلبة لرسم اللوحة كانت الفكرة معدة مسبقاً لاحتضان السيدة مريم العذراء للمطعم التركي في دعوة الهية ورسالة للسماء لحماية المتظاهرين".

ابو سعد الربيعي رجل خمسيني يقف متأملاً امام لوحات التحرير يقول، "طيلة سنيني الثلاثون وانا اعبر ما بين الكرخ والرصافة من ساحة التحرير لم ارضها بهذا الجمال".

ويضيف لـ"النبأ للأخبار "الشباب فعلوا ما لم تستطيع الحكومات المتعاقبة فعله ,منظر الخراب والظلام كان يخيم على شوارع التحرير وساحتها وكان الطريق عسير لكل مار، اليوم اتطلع لن يطول الطريق واستمتع بالزخم المروري الي يجعلني اتمل بكل لوحة".

نريد وطن "ثورة اكتوبر "ابطال التوكتوك" ثورة تشرين سلمية التظاهر"بردا وسلاماً موطني"، عبارات غطت بالوان براقه وحرفية عالية جدران التحرير كانت صورة اوضح معنى واعمق مغزى ومدونة تاريخية لما حدث على ارضها. انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات