السبت 10 كانون الثاني , 2016

طائرة امريكية مسيرة تقصف مقرا لقوات الحشد الشعبي في قاعدة سبايكر

كشفت حركة عصائب أهل الحق، اليوم الأحد، عن قيام طائرة أميركية بقصف مقر تابع لـ"كتائب جند الامام" في مدينة تكريت، وفيما اعتبرت ذلك عملاً "عدائياً"، دعت من كان "يشكك بمخطط واشنطن" في العراق الى مراجعة موقفه.

وقال المتحدث باسم الحركة نعيم العبودي في بيان تلقت وكالة النبأ/(الاخبار) نسخة منه، "في حادث يؤكد ما حذرنا منه مرارا جدد التحالف الأميركي اعتداءاته على فصائل الحشد الشعبي المقاوم عندما قامت طائرة أميركية مسيرة بقصف مقر لكتائب جند الامام في قاعدة سبايكر في تكريت ما خلف تسعة شهداء واربعة عشر جريحا".

وأضاف العبودي، إنه "في الوقت الذي نعد هذا الحادث عملاً عدائياً مكشوف النوايا، ندعو لمن كان يشكك بمخطط واشنطن في العراق لمراجعة موقفه"، مبيناً أن "هذا القصف الذي استهدف موقعاً تابعاً لفصائل الحشد الشعبي المقاوم لا يمكن ان يوضع تحت اي ذريعة لأن المنطقة التي كان تتواجد فيها القوات المستهدفة منطقة محررة تتواجد فيها فصائل المقاومة والقوات الامنية العراقية".

وأشار العبودي الى، أن "الطائرة الأميركية المسيرة كررت قصفها لموقع الحشد الشعبي المقاوم لمرات عديدة"، موضحاً أن "ذلك يعني أن ما حدث لم يكن صدفة انما فعل مخطط له".

وأكد، أن "ما يجري من انتهاكات أميركية هو بسبب عدم اتخاذ موقف رسمي من الحكومة والبرلمان العراقي ازاء هذه الاعتداءات المتكررة التي تحتاج بطبيعتها الى موقف قوي وواضح لإيقاف هذه الانتهاكات المتعمدة".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات