عاجل
القضاء الأعلى يحكم بإعدام نائب أبو بكر البغدادي
الخميس 08 كانون الثاني , 2016

الحرمين الشريفين في إيدي اسرائيلية!

وجّه الشيخ عكرمة صبري رئيس المجلس الإسلامي الأعلى في القدس اعتراضا للملكة العربية السعودية بسب إيداعها أمن أداء فريضة الحج لشركة الأمن الإسرائيلية (G4S) و قال "تنشط هذه الشركة في الاراضي المحتلة منذ سنوات".

ووفقا للتقرير، قال الشيخ صبري خلال كلمته التي ألقاها في ألمانيا "(G4S ) هي شركة أمنية تتولى أمن السجون التي يتعرض فيها الفلسطينيون للتعذيب, انها في الواقع تساعد الاحتلال و تشاركه في تواطئه, الشخص الذي يساعد المعتدي هو ايضا معتدي, كيف لدولة مثل المملكة العربية التي تعد راعي الامة الاسلامية و العربية ان تكلف شركة اسرائيلية تعذب الفلسطينيين، في إدارة الحج, من غير المستبعد أن تكون إسرائيل من خلال هذه الشركة قامت بفاجعة منى.

من الجدير بالذكر أن مكتب شركة (G4S) يقع في جدة حيث هذه الشركة هي المسؤولة عن إيقاف و اعتقال الفلسطينيين وتدير نقاط التفتيش في الأراضي المحتلة.

وايضا تنشط شركة (G4S) في إدارة مراكز التعذيب التابعة للجيش الإسرائيلي "جالما" و"ماشوبيخ", و لها دور في بناء جدران الأمن وزرع خلايا في السجون وإدارة أنظمة المراقبة والفيديو في إسرائيل ومراقبة ورصد أعمال المساجين الفلسطينيين لحظة بلحظة في السجون.

وشركة (G4S) هي من أطلقت أنظمة الأمن و المراقبة في سجون هشارون- رامين ومغيدو، حيث يتم اعتقال السجناء السياسيين الفلسطينيين.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات