شبكة النبأ المعلوماتية

مستشار رئيس الجمهورية: دراسة اربعة قوانين تخص المنظومة التشريعية

twitter sharefacebook shareالأثنين 21 تشرين الاول , 2019

اعلن مستشار رئيس الجمهورية للشؤون القانونية أمير الكناني، اليوم الاثنين، عن تشكيل فريق عمل لمراجعة أربعة قوانين حاكمة تخص المنظومة التشريعية التي تعد ركيزا واساسا للعملية السياسية.

وقال الكناني في تصريح صحفي: ان "القوانين التي يتم مراجعتها هي: قانون المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، وقانون الأحزاب، وقانون مجلس النواب، وقانون انتخاب مجالس المحافظات والاقضية".

وأضاف "خلال تجربتنا على مدى السنوات الماضية، وجدنا هذه التشريعات الأربعة تحتاج الى مراجعة، وفيها كثير من الخلل، ولا يوجد هناك الاستقرار التشريعي، خصوصا بمسألة انتخاب مجلس النواب ومجالس المحافظات"، لافتا الى ان "احد القوانين يعدل خلال شهر اكثر من ثلاث مرات".

وتابع انه "تم تشكيل فريق عمل في رئاسة الجمهورية برئاستنا، وضم اكاديميين وباجثين في علوم الاجتماع والنفس ومنظمات معينة لمراقبة الانتخابات والأمم المتحدة وغيرها من جهات رسمية كمجلس القضاء ومجلس الدولة ومفوضية حقوق الانسان ومفوضية الانتخابات ومكتب رئيس الوزراء".

وبين الكناني ان "الفريق ناقش ما هو النظام الذي يخدم المجتمع العراقي وفق طبيعته على اعتبار النظام التمثيل النسبي، الا ان الذي نعمل به هو نظام القوائم (سانت ليغو) وهو ما عاد الناس تثق فيه، لذلك هذا احد النقاشات المطروحة".

وأشار الى ان "مجالس المحافظات وكيفية انتخابه واعداده مطروح فيه العمر والنظام البايومتري هذا كله محل نقاش"، مبينا ان "الفريق يريد ان يأتي برؤية جيدة وعدة أفكار تتلاءم وطبيعة المجتمع العراقي، لكنها لا تتقاطع مع الدستور في الوقت نفسه",

واكد الكناني انه "من المفروض ان ينتهي الفريق خلال الشهر العاشر الحالي، وننتهي من كل الأفكار، وننتقل الى الصياغات على اعتبار ان الاجتماعات مستمرة خلال الأسبوع الحالي ".

ولفت الى ان "الفريق سيذهب الى المدونة التشريعية بمعنى ان هذه التشريعات ستجمع بقانون واحد تسمى المدونة الانتخابية كونها متعلقة بذات الموضوع".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات