شبكة النبأ المعلوماتية

امن الحشد الشعبي: سنتبع الطرق القانونية لردع أكاذيب الاعلام المسير

twitter sharefacebook shareالخميس 17 تشرين الاول , 2019

أكدت مديرية أمن الحشد الشعبي، اليوم الخميس، نفيها بقمع التظاهرات التي شهدتها مؤخرا عدة مدن عراقية، جاء ذلك تعقيبا على تقارير اعلامية.

وقالت المديرية في بيان، ان "ما تناقلتْ بعضُ وسائل الإعلام الغربيّة العاملة في العراق معلوماتٍ عشوائية لا تستندُ على أي دليل أو بيّنة تتهمُ المديرية بقمع أبنائنا من المتظاهرين السلميين في الأحداث التي جرت في الأسبوعين الماضيين".

وأضاف البيان، ان "الحشد الشعبي قيادةً وهيأة وفصائل يؤكد موقفه بعدم التدخل بشؤون الاحتجاجات، والاكتفاء بالتعامل مع التهديدات الخارجية وحماية المقرات الرسمية".

وأشار الى، ان "الحشد الشعبي مع التظاهرات السلمية المطالبة بالحقوق، وسيتم اتباع كل الطرق القانونية لردع أكاذيب الإعلام المُسيّر".

وكانت قيادة العمليات المشتركة قد اصدرت في وقت سابق بيانا توضحيا حول دور وواجبات قوات الحشد الشعبي في التظاهرات الأخيرة التي شهدتها بغداد ومدن أخرى، فيما حذرت من محاولة وسائل إعلام إرباك الرأي العام بقصص مفبركة وغير دقيقة. انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات