شبكة النبأ المعلوماتية

البغدادي يحرض اتباعه على اقتحام السجون وتحرير المحتجزين من الدواعش

twitter sharefacebook shareالخميس 26 ايلول , 2019

أكد معهد دراسات الحرب، اليوم الخميس، استعداد تنظيم داعش لتنفيذ عملية لتحرير عناصر المعتقلين في السجون العراقية والسورية، فضلاً عن المحتجزين في مخيمات النازحين، وذلك بعد خطاب زعيم التنظيم أبو بكر البغدادي الأخير الذي دعا فيه عناصر داعش بتحرير زملائهم.

وقال المعهد في تقرير تابعه، إن "داعش يستعد لتحرير مقاتليه الموالين وأتباعهم من السجون ومخيمات النزوح في جميع أنحاء سوريا والعراق، إذ خطب أبو بكر البغدادي إلى بداية هذه الحملة في 16 سبتمبر 2019، داعيا فيه مقاتليه إلى تحرير السجناء وإنقاذ النساء في معسكرات النزوح".

وأضاف التقرير، إن "مخيم الهول في شمال سوريا يمثل خطراً خاصاً، حيث تجري عمليات جمع التبرعات في المخيم عبر قنوات مشفرة مثل Telegramومن المحتمل أن تنظم نشاطًا مشابهًا في معسكرات النزوح الأخرى في العراق وسوريا".

وبعبارات حماسية خاطب البغدادي اتباعه، "كيف تقبلون العيش بينما تعاني النساء المسلمات في معسكرات الشتات، وسجون الإذلال تحت سلطة الصليبيين".

من المحتمل أن يقوم بتنظيم نشاط مماثل في العراق، ومن المحتمل أن ينوي تنظيم داعش شن غارات على السجون في جميع أنحاء العراق وسوريا، خاصة وأنه استخدم داعش ثم القاعدة في العراق حملة مماثلة تسمى كسر الحوائط لتغذية إعادة بنائها في2013". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات