الجمعة 30 آيار , 2015

30 ألف عنصر أمني بينهم 5 آلاف من الحشد الشعبي يشاركون في الخطة الأمنية للزيارة الشعبانية

اعلنت الحكومة المحلية في محافظة كربلاء المقدسة عن اشراك ثلاثين الف عنصر امني اضافة الى خمسة آلاف من الحشد الشعبي ضمن الخطة الأمنية الخاصة لزيارة النصف من شعبان،

وقال رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة كربلاء المقدسة "عقيل المسعودي" في بيان ان "ثلاثين الف عنصر امني هم الحصيلة الاجمالية لرجال الأمن الذين سيشاركون ضمن الخطة الامنية الخاصة بحماية الزائرين في محافظة كربلاء خلال زيارة النصف من شعبان المقبلة"، مبيناً "ان القوات الأمنية التي ستشارك هي الشرطة والجيش وقوات الحشد الشعبي ومتطوعات، فضلاً عن سرايا لمكافحة الشغب ومفارز k9"،

مشيرا الى "ادراج اربعة افواج كقوات اضافية تابعة لوزارة الداخلية ضمن الخطة من محافظات البصرة وذي قار والمثنى والديوانية، فضلاً عن اشراك الف وستمائة متطوعة من النساء لتأمين مداخل مركز المدينة فيما يخص تفتيش النساء اثناء فترة الزيارة".

وتابع رئيس اللجنة الأمنية في مجلس كربلاء "ان الخطة الامنية شرعت بالعمل قبل ما يقارب العشرة ايام الا انها غير واضحة للعيان بسبب وجود دوام رسمي للموظفين والطلبة فتطبيق الخطة بدأ بنسب بسيطة الى ان يبلغ منتصف الاسبوع المقبل"، مرجحاً ان "يكون القطع التام لمداخل المحافظة يوما الثلاثاء والاربعاء من الاسبوع المقبل واللذان يعدان ذروة الزيارة وهما ما قررته الحكومة المحلية بأن يكونا عطلة محلية في المدينة".

خالد الثرواني

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات