شبكة النبأ المعلوماتية

خبير في الاعمار يحدد الآليات الواجب اتخاذها قبل الشروع باصلاح الوضع في العراق

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 17 ايلول , 2019

وكالة النبأ للأخبار

اكد الخبير في الاعمار والتطوير المهندس الدكتور رؤوف محمد علي الأنصاري، ان إصلاح الوضع في العراق وإنقاذه من الواقع المرير الذي يعيشه، يكمن في وضع إستراتيجية شاملة لمكافحة الفساد المالي والإداري على كافة المستويات في الدولة العراقية.

وبين الانصاري، ان "هذا لايتم إلا من خلال تنفيذ عدد من الإجراءات المهمة التالية وقبل الشروع في تنفيذ الإصلاحات الكبيرة الأخرى التي أشارت إليها الدراسات التي قدمت من قبل أعضاء الهيئة الإستشارية العراقية للإعمار والتطوير بلندن".

واشار الباحث الى، "إعادة النظر بالهيكل التنظيمي لمؤسسات الدولة العراقية، لاسيما في المناصب والوظائف العامة التي تم توزيعها وفق نظام المحاصصة الحزبية المقيت والتدقيق في مؤهلات جميع الذين تم تعيينهم منذ سقوط النظام عام 2003 والى يومنا هذا".

واضاف الانصاري، "إلغاء بعض المناصب العليا في مؤسسات الدولة التي تم استحداثها لترضية الأحزاب المشاركة في الحكومات، اضافة الى إلغاء مكاتب المفتشين العموميين".

وتابع ، "إعادة النظر بالهياكل التنظيمية للهيئات المستقلة وإبعاد جميع العناصر الحزبية عنها، الى جانب إلغاء مجالس المحافظات العراقية".

ولفت النصاري الى، "تشديد الرقابة الإدارية والمالية على جميع مؤسسات الدولة"، مضيفا، "إعادة تشكيل مجلس الخدمة الإتحادية وفق أسس علمية سليمة بما يضمن تعيين جميع الخريجين وتوزيعهم بصورة عادلة على مؤسسات الدولة". انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات