شبكة النبأ المعلوماتية

نائب: الطائرات المسيرة التي استهدف مواقع الحشد الشعبي إسرائيلية وليست أمريكية

twitter sharefacebook shareالجمعة 13 ايلول , 2019

اكد النائب أحمد الأسدي، اليوم الجمعة، أن التحقيقات تشير بوضوح من أين انطلقت الطائرات وأي طريق سلكت وصولاً الى أهدافها في العراق.

وقال الأسدي، "لا يمكن لعاقل أن يقتنع بدخول الطائرات من الخارج وقصف أهداف للقوات العراقية والعودة من دون علم الأميركي"، لافتا الى أنه "ربما يكون ضوء أخضر أميركي للمسيرات لكن المؤكد أنها كانت تحت الرصد الأمريكي".

وأشار الى أن "الطائرات المسيرة بالتأكيد ليست أميركية والمعطيات التي لدينا تؤكد أنها إسرائيلية".

وتابع "نريد تفاصيل واضحة من الحكومة عن أعداد المستشارين الأجانب ومواقعهم ومهامهم والمدة الزمنية المقررة لذلك

وفيما يتعلق بالوجود الأجنبي في العراق، قال الأسدي إنه ليس بالضرورة أن يكون الوجود الأجنبي في العراق أميركياً، ربما نحتاج إلى مستشارين من دول أوروبية أو لاتينية أو من روسيا والصين"، مشير الى أننا "نعتقد أنه ليس هناك أي حاجة للتحالف الدولي بعد أن تحقق الانتصار الكبير على الإرهاب".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات