شبكة النبأ المعلوماتية

الشرطة النيجيرية تهاجم مسيرة عاشوراء في كاتسينا

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 10 ايلول , 2019

هاجمت الشرطة النيجيرية المشاركين بمسيرة العاشر من شهر محرم في كاتسينا، الأمر الذي أصبح يتكرر في السنوات القليلة الماضية بحق المسلمين الشيعة هناك بعد أن هاجمت القوات الامنية مركزاً للحركة الاسلامية في بلدة زاريا واعتقلت زعيمها وقتلت المئات من المشاركين في فعالية هناك.

ويحيي المسلمون حول العالم ذكرى استشهاد الامام الحسين بن علي (ع) واهل بيته واصحابه في واقعة الطف بكربلاء سنة 61 للهجرة (680 ميلادي)، ويستمر الإحياء طوال الايام العشرة الاوائل من شهر محرم، على ان يتم احياء يوم العاشر باقامة المسيرات الحاشدة في حين تستمر في العديد من البلدن مراسم الاحياء الى ما بعد يوم العاشر.

وكان الجيش النيجيري قد شن هجوما على تجمع لأنصار الشيخ ابراهيم الزكزاكي في مدينة زاريا عام 2015، أسفر عن سقوط قرابة 1000 شهيد من بينهم عدد من أسرة الشيخ زكزكي، الذي احتجز على إثرها، ورغم إصدار المحكمة العليا حكما بالافراج عنه، إلا أنّ السلطات النيجيرية لا تزال تواصل احتجازه بشكل غير قانوني.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات