شبكة النبأ المعلوماتية

منتدى البحرين لحقوق الإنسان يسجل 54 انتهاكاً للحريات الدينية خلال موسم عاشوراء هذا العام

twitter sharefacebook shareالأثنين 09 ايلول , 2019

قال منتدى البحرين لحقوق الإنسان بأنَّه رصد في الفترة ما بين 01 – 08/09/2019م (54) انتهاكا مسَّ حرية الدين والمعتقد وإحياء المسلمين الشيعة لشعائر موسم عاشوراء في البحرين، توزعت بين: الاستدعاءات الأمنية والتحقيقات بغرض الترهيب والتوقيف التعسفي ومصادرة اليافطات والأعلام العاشورائية أو تخريب المظاهر العاشورائية في عشر مناطق بحرينية، فضلا عن التضييق الذي يعاني منه سجناء الرأي في إحياء شعائرهم الدينية في مراكز الاحتجاز.

ولفت المنتدى إلى أنَّ الحصيلة كانت كالتالي: (54) حالة تتعلق بالتضييق على إحياء ذكرى عاشوراء، شملت التخريب ومصادرة اليافطات والأعلام العاشورائية (11) حالة، واعتقال الخطباء وأحد مسؤولي المآتم (4) حالات، أو استدعاء الخطباء والمنشدين الدينيين ومسؤولي المآتم للمراكز الأمنية والتحقيق معهم في محتوى خطاباتهم أو قصائدهم الدينية أو محتوى بعض اليافطات الدينية المستخدمة في الحسينيات (39) حالة.

وأشار المنتدى إلى أنَّ السلطات الأمنية تعتمد منهجية تقويض الحريات الدينية كسياسة عقاب جماعي وصولا إلى محاولة فرض أعراف رسمية تجرم بعض الممارسات الدينية والحقوق؛ حيث استعملت السلطات البحرينية صلاحياتها القانونية في التحقيق أو الملاحقة القضائية كأدوات ترهيب ومعاقبة ضد الخطباء والمنشدين الدينيية، بما يشكل تضييقا على حريتهم في الاعتقاد خاصة، وحريتهم في التعبير عامة، المكفولتين في العهد الدولي الخاص بالحقوق المدنية والسياسية في المادتين (18) و (19).

وبين المنتدى بأنَّه بحسب رصده فإنَّ غالبية الحالات تتصل بتقييد الخطاب الديني الذي يمارسه علماء الدين والخطباء في الفعاليات الدينية أو المنشدين الدينيين في المواكب والمسيرات العزائية؛ حيث عمدت السلطة من خلال استدعاءاتها للتحقيق معهم عن محتوى وطبيعة خطاباتهم وما إذا تضمن الخطاب نقدا للسلطات أو حديثا في الشأن السياسي، بالإضافة إلى استخدام شعار عاشوراء الذي أطلقه علماء البحرين تحت عنوان "مع إمام منصور"، وكان التحقيق يهدف في محصلته إلى إبلاغ الخطباء والمنشدين الدينيين أنهم تحت المراقبة الدقيقة وأنه يجب عليهم الحذر من الخوض في أي موضوع سياسي صرف أو موضوع ديني يمكن إسقاطه على الواقع السياسي أو يلامسه.

ولفت المنتدى إلى أنَّ العلماء والخطباء الذين تم استدعائهم هم التالية أسماؤهم: الشيخ عبدالمحسن الجمري، الشيخ منير المعتوق (مرتين)، الشيخ محمود العجيمي، الملا قاسم زين الدين، الشيخ فاضل الزاكي، الشيخ جعفر الصايغ، الشيخ صادق ربيع، الملا جواد ميرزا، الشيخ عيسى عيد، الشيخ حامد عاشور، الشيخ زهير الخال، السيد جابر الشهركاني، الشيخ عيسى المؤمن، الشيخ محمد علي المحفوظ، ملا مهدي المنامي، الشيخ حسن العالي، الشيخ هاني البناء، الشيخ عبد الأمير مال الله، الشيخ عزيز الخضران، السيد أحمد الوداعي، الشيخ حسن الشاخوري، الشيخ علي عاشور، الشيخ عقيل الغانمي.

وبين المنتدى بأنَّ المنشدين الدينيين الذين تم استدعائهم هي التالية أسمائهم: الرادود أحمد العويناتي، الرادود علي حمادي، الرادود سيدهادي البلادي، الرادود أبوسجاد عبدالله البوري (مرتين).

وأشار المنتدى إلى أنَّ المناطق البحرينية التي تعرضت للانتهاكات التي تتعلق بالاعتداء على المظاهر العاشورائية هي كالتالي: المصلى، المرخ، كرباباد، مدينة حمد الدوار ٤، جرداب، الشاخورة ، بوري، النبيه صالح، كرزكان، البلاد القديم.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات