توقيع مذكرة تعاون بين العراق وإيران هذه مهامها!

twitter sharefacebook shareالسبت 17 آب , 2019

النبأ للأخبار

أعلنت وزارة الداخلية، اليوم السبت، عن توقيع مذكرة تفاهم بين العراق وإيران، هدفها إنجاح مراسيم الزيارة الاربعينية

وذكر بيان لوزارة الداخلية اطلعت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، انه "تم عقد اجتماع ثنائي مشترك بين زير الداخلية ياسين الياسري والوفد المرافق له ، مع نظيره الإيراني في مقر وزارة الداخلية الإيرانية، وأسفر اللقاء عن توقيع مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون الثنائي المشترك بين وزارتي داخلية البلدين، ما "يسهم في إنجاح مراسيم زيارة الاربعين المقبلة للإمام الحسين عليه السلام ويحقق انسيابية للزائرين في تأدية مناسك الزيارة"، مشيراً الى أنه "جرى خلال الاجتماع بحث أسس التعاون المشترك وتعزيز الأمن في البلدين الجارين عن طريق توسيع آفاق التعاون الثنائي"،

وأكد الياسري، على "عمق العلاقة التي تربط العراق وإيران"، مشدداً على "حرص الحكومة في بغداد على الارتقاء بمستوى هذه العلاقة وبما يحقق تطلعات البلدين ومصالح شعبيهما"، معرباً عن "أمله في أن تكون الزيارة لهذا العام مثالية من جميع النواحي، لتجربة العراق الكبيرة في التعامل مع الزيارات المليونية".

وأكد الياسري الى انه تم خلال الاجتماع إتخاذ عدد من الاجراءات "منها فتح منفذ جديد للزائرين، وهو منفذ المنذرية الذي سيقلل الزخم على باقي المنافذ، وكذلك إجراءات ختم الجوازات فقط وعدم الحاجة إلى الفيزا، وتشكيل لجنة عليا في وزارة الداخلية للإشراف على دخول الزائرين وتأمين الحماية اللازمة لهم".

واضاف البيان، انه "تمت مناقشة المواضيع الأمنية أيضاً ومنها أمن الحدود، حيث جرى الاتفاق على عقد لقاءات مشتركة بين قائدي الحدود في البلدين، لوضع رؤى مشتركة تضمن إدارة الحدود بين العراق وإيران بشكل فاعل لمنع حالات التسلل"، بالإضافة الى مناقشة موضوع العراقيين المقيمين في الجمهورية الإسلامية، وضرورة التعاون لتلبية احتياجاتهم ومتطلبات إقامتهم".

من جهته كشف وزير الداخلية الايراني، اليوم السبت، عن تفاصيل مذكرة التفاهم التي وقعت مع العراق اليوم، مؤكدا أنها تتضمن فتح منفذ خسروي الحدودي بين البلدين والغاء تأشيرات الدخول بين البلدين.

وقال عبد الرضا رحماني فضلي، في تصريح نقلته وكالة "فارس"، خلال لقائه نظيره العراقي ياسين الياسري، إنه "تم إلقغاء تأشيرات الدخول بين البلدين، كما إن مستوى الخدمات والتسهيلات المقدمة في المجالات الاخرى سيزداد لاسيما لزوار اربعينية الامام الحسين عليه السلام"، موضحاً انه المذكرة ستعزز الامن في المناطق الحدودية أيضا".

وبين فضلي، "التعاون بين وزارتي الداخلية في ايران والعراق في تحسن مستمر وقد شهدنا خلال الاعوام الماضية تعاونا مناسباً في مجالات الامن والتبادل التجاري الحدودي وفي موسم الزيارة الاربعينية".

ولفت الى أن "رئيس الجمهورية تابع العديد من القضايا ومنها الزيارة الاربعينية، خلال زيارته ل‍بغداد، وسنشهد فتح منفذ خسروي الحدودي وكذلك الغاء تأشيرات الدخول وتعزيز الخدمات والتسهيلات في المجالات الاخرى"، مبيناً أن "اجتماع اليوم ووفق مذكرة التفاهم حيث شملت جميع المسائل مثل العلاقات الثنائية والأمن والحدود والعلاقات بين الشرطة".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات