الأربعاء 31 كانون الأول , 2015

سجاد: هذه اسباب اعتماد سعر برميل النفط 45 دولارا في موازنة 2016

كشفت النائب عن ائتلاف دولة القانون هدى سجاد، اليوم الخميس، عن اسباب اعتماد سعر برميل النفط 45 دولارا في موازنة 2016 بينما تقوم الدولة ببيعه بمبلغ 32 دولار.

فيما اكدت ان نسبة العجز الحقيقي في الموازنة بلغت اكثر من 50 تريليون دينار عراقي.  

وقالت سجاد في تصريح صحفي ، إن "موازنة 2016 تم تمريرها بمجلس النواب على اساس احتساب سعر برميل النفط بـ45 دولارا وبعجز قدره 24 تريليون دينار عراقي"، مشيرة الى ان "العجز الحقيقي في موازنة 2016 هو اكثر من 50 تريليون دينار".  

واضافت سجاد، أن "سبب اعتماد سعر البرميل بـ45 دولارا، بينما تبيعه الدولة بسعر 32 دولارا، هو لان الدول ستمتنع عن اقتراضنا كلما زاد العجز في الموازنة وتعتبر العراق غير قادر على اعداد موازنته بشكل صحيح، وبالتالي سيمتنع صندوق النقد الدولي عن منح العراق قرضا او مساعدة مالية اذا كانت نسبة العجز مرتفعة في الموازنة، ولذلك اعطى البرلمان نسبة غير حقيقية عن عجز الموازنة".  

يشار الى ان مجلس النواب، صوت في (16 كانون الاول 2015) بأغلبية الحاضرين على مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2016 بقيمة تتجاوز الـ105 تريليونات دينار، وبعجز يزيد على 24 تريليون دينار، على اساس اعتبار سعر برميل النفط بـ45 دولارا.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات