الأربعاء 31 كانون الأول , 2015

"ليس في دين محمد" ندوة فكرية لتحليل مواقف داعش وجرائمه عبر الإنترنت

"ليس في دين محمد" ندوة فكرية لتحليل مواقف داعش وجرائمه عبر الإنترنت

ضمن حملة "لا تصلّوا عليّ الصلاة البتراء" أقام مركز رعاية الشباب التابع لقسم الإعلام في العتبة الحسينية المقدسة ندوته الفكرية تحت عنوان "ليس في دين محمد" لتحليل مواقف تنظيم داعش الإرهابي وجرائمه الموثقة في الأفلام التسجيلية التي ينشرها التنظيم عبر الشبكة العنكبوتية الإنترنت وذلك في قاعة خاتم الأنبياء (صلى الله عليه وآله وسلم) داخل الصحن الحسيني الشريف.

الندوة استهلت بتلاوة آيات من الذكر الحكيم فيما تلتها كلمة لسماحة السيد عباس اللاوندي بعدها محاضرة للدكتورة إيمان الموسوي من قسم الإرشاد الأسري التابع للعتبة الحسينية المقدسة.

وعلى هامش الندوة قال رئيس قسم الإعلام في العتبة الحسينية المقدسة حيدر السلامي "إن الندوة تهدف الى إطلاع الرأي العام في العراق والعالم على الانتهاكات التي يُقدم عليها تنظيم داعش الإرهابي وأساليب القتل الوحشية والتدمير استنادا إلى النصوص الموروثة الذي تعتمدها التنظيمات المتشدّدة لتبرير تلك الأفعال".

وأضاف السلامي "إن الفتوى والتراث والتأريخ الذي يعتمد عليه داعش لتبرير أفعاله الوحشية لا ينسجم مع روح الرسالة الإسلامية السمحاء", منوهاً الى "إنه وبعد الدراسة والتحليل والرجوع الى سير النهج الإسلامي لم نجد فيه مثل هذه الأعمال التي يقدم عليها داعش فهي لا تمت للدين الإسلامي بصله".

وأشار الى "إن تنظيم داعش فئة لم تراعي أخلاقيات وقيم الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) ولم تلتزم أوامره من حيث "ما آتاكم الرسول فخذوه وما نهاكم عنه فاجتنبوه", وهو منطق القرآن الكريم أيضاً".

وأكد السلامي "إن الندوة جاءت كمحاولة لتبرئه الساحة الإسلامية من الجرائم والأفعال الوحشية التي يحاول تنظيم داعش إلصاقها بالإسلام وهو ما ولّد انطباعا سيئاً لدى الغرب عن صورة الإسلام الحقيقي".

الندوة حضرها شخصيات دينية وأكاديمية وعدد من طلبة الجامعات والمعاهد العراقية وإعلاميين.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات