شيعة رايتس ووتش: السلطات النيجيرية تقمع المحتجين المطالبين بالإفراج عن الشيخ زكزاكي

twitter sharefacebook shareالسبت 13 تموز , 2019

اعربت منظمة شيعة رايتس ووتش الدولية عن ادانتها الشديدة ازاء استمرار اعمال القمع والتنكيل التي تمارسها السلطات النيجيرية بحق مواطنيها من المسلمين الشيعة، مطالبة بوقف تلك الانتهاكات وتلبية مطالب المحتجين والافراج عن الشيخ ابراهيم الزكزاكي المعتقل منذ سنوات.

وذكر بيان للمنظمة انها "اطلعت على شهادات ووثائق تبين قيام قوات عسكرية باعتداء سافر على المحتجين السلميين في العاصمة النيجيرية ابوجا، بعد ان تجمهروا امام مبنى البرلمان للمطالبة بحقوقهم المدنية والانسانية والافراج الفوري عن الشيخ ابراهيم الزكزاكي الذي تصر السلطات على اعتقاله بالرغم من صدور امر قضائي بإطلاق سراحه منذ سنوات".

واقدمت قوات الامن على قتل اثنين من المحتجين واصابة العشرات منهم بجروح بعد اطلاق وابل من الرصاص صوب اماكن تجمعهم دون مبالاة بوجود اطفال ونساء يشاركون في التظاهرة، فيما اقدمت ايضاً على اعتقال العشرات وكيل التهم الكيدية بحقهم تزعم قيامهم بأعمال عنف.

واضافت ان "المنظمة في الوقت الذي تستهجن بشدة نهج السلطات النيجيرية ازاء المسلمين الشيعة خصوصا الانتهاكات الصارخة التي ترتكبها بحقهم دون اكتراث لحقوق المواطنة والانسان، تدعوها الى مراجعة ممارساتها الاستبدادية بصورة شاملة، واطلاق جميع المعتقلين على خلفية طائفية خصوصاً الشيخ ابراهيم الزكزاكي، محذرة من مغبة استمرار تلك الانتهاكات".

وطالبت المنظمة في الوقت ذاته المجتمع الدولي والجهات المعنية لا سيما المجلس الدولي لحقوق الانسان بإجراء تحقيق شفاف وعادل يتناول قضية شيعة نيجيريا الذين يتعرضون للقمع على خلفيات دينية منذ سنوات، مشددة على ضرورة تجريم النظام السياسي ومن اقدم على ارتكاب تلك الانتهاكات الصارخة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات