الأثنين 29 كانون الأول , 2015

تكريم جرحى القوات الأمنية والحشد الشعبي بمناسبة المولد النبوي وتحرير الأنبار

في مبادرة لتهنئة وتكريم أبناء القوات الأمنية من الجيش والشرطة والحشد الشعبي وانتصاراتهم الأخيرة على تنظيم داعش الإرهابي في محافظة الأنبار والمناطق التابعة لها ، كرمت مؤسسة المسرّة الإنسانية الثقافية في العراق فرع كربلاء المقدسة بالتعاون مع موكب راهب آل محمد النسوي التابع للعتبة العباسية المقدسة جرحى القوات الأمنية وأبناء الحشد الشعبي الراقدين في مستشفى الحسيني بحضور عدد من الأطباء والإعلاميين.

وقال رئيس المؤسسة خالد مطلك العبودي لمراسل وكالة النبأ/(الاخبار) "تزامناً مع ذكرى مولد الصادقين النبي الأكرم محمد بن عبد الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وحفيده جعفر بن محمد (عليه السلام) وإنتصارات قواتنا الباسلة وأبناء الحشد الشعبي المقدس في محافظة الأنبار وضواحيها على غربان الشر داعش وأعوانه ارتأينا زيارة وتكريم من بفضلهم نتنفس اليوم بعد الإطمئنان عليهم وتلبية إحتياجاتهم", مضيفاً "تم تكريم وتقديم الهدايا لأبنائنا من جرحى القوات الأمنية والحشد الشعبي والإطلاع على أحوالهم الصحية وتلبية إحتياجاتهم وكذلك تقديم التهنئة لهم ولإخوانهم المرابطين في ساحات العزة والكرامة لتحريرهم مدينة الأنبار وإنتصارهم فيها على تنظيم داعش المستبيح للأرض والعرض

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات