المالية النيابية: موازنة 2020 ستكون خالية من دفع رواتب موظفي إقليم كردستان

twitter sharefacebook shareالأحد 30 حزيران , 2019

أكدت اللجنة المالية النيابية، اليوم الاحد، أن مشروع قانون موازنة 2020 سيكون خاليا من فقرة التزام الحكومة الاتحادية بدفع رواتب موظفي إقليم كردستان، فيما بينت أن تلك الفقرة وضعت ضمن موازنة 2019 لتتعامل مع حكومة اربيل بحسن نية إلا إن الأخيرة لم تلتزم بدفع مستحقات صادرات النفط.

وقال عضو اللجنة حنين القدو في تصريح صحفي، إن "عدم التزام حكومة اربيل بدفع مستحقات صادرات النفط ستدفع مجلس النواب إلى رفع جميع الامتيازات التي منحت للإقليم في موازنة 2019″، لافتا إلى إن “اللجنة المالية النيابية تدرس في الوقت الحالي رفع فقرة التزام الحكومة الاتحادية بدفع رواتب موظفي الإقليم حتى وان لم تلتزم حكومة اربيل بذلك، ضمن مشروع قانون الموازنة الاتحادية لعام 2020".

وأضاف، أن "فقرة التزام الحكومة الاتحادية بدفع رواتب موظفي الإقليم وضعت للتعامل مع اربيل بحسن نية وإنهاء الخلافات بين الطرفين، مبينا أن حكومة الإقليم لم تتعامل مع الحكومة الاتحادية بالمثل ولازالت تحاول إبقاء التوتر قائم بينها وبغداد من خلال عدم التزامها بدفع أموال النفط".

وأكد النائب عن تحالف سائرون رياض محمد، الأسبوع الماضي، أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي ملزم بإيقاف دفع رواتب موظفي إقليم كردستان للأشهر المتبقية إلى حين استلام أموال النفط من حكومة اربيل، فيما بين أن عبد المهدي سيواجه الإقالة إذا لم يطبق القانون تجاه الاقليم.

واتهم تحالف الفتح، في وقت سابق، وزير المالية فؤاد حسين بالوقوف وراء إثارة عودة قوات البيشمركة لمحافظة كركوك وسحب الجيش العراقي والشرطة الاتحادية من المحافظة للضغط على حكومة بغداد بالتنازل عن أموال النفط. انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات