النصر يطالب بتحرير المناصب العليا من احتكار الأحزاب واستحواذها على الدرجات الخاصة

twitter sharefacebook shareالأثنين 17 حزيران , 2019

النبأ للأخبار/ حذر ائتلاف النصر، يوم الاثنين، من خطورة صراع الكتل السياسية للحصول على حصصها وتصفير المناصب العليا للدولة وإعادة البناء على أسس عرقية وطائفية وحزبية شاملة تعيد ابتلاع الدولة حزبياً.

وقال عضو الائتلاف مازن العقابي في بيان، تلقته وكالة النبأ للأخبار، أن "ملف المديرون العامون والدرجات الخاصة في غاية الأهمية كونه ملف يتعلق بإدارة مؤسسات الدولة ولاسيما فيما يتعلق بحاجات شعبنا الكريم".

واشار البيان الى ان "ائتلاف النصر أصدر بياناً بتاريخ 16 حزيران 2019 محذراً فيه الرأي العام والقوى السياسية من حسم هذا الملف بطريقة المحاصصة الحزبية المقيتة السارية الآن، وطالب بحسم هذا الملف مع استكمال الإشتراطات الموضوعية والشروط المهنية والوطنية بإدارته حفاظاً على البناء السليم لمؤسسات الدولة".

واكد البيان على ان "الائتلاف استند على موقفه من هذا الملف، "إلى موقفه الثابت والمعلن من رفض المحاصصة المقيتة والتي على أساس منها لم يشترك بالحكومة، وإلى وصايا المرجعية الدينية العليا بنبذ التكالب على مواقع السلطة حزبياً، وإلى تحذير ديوان الرقابة المالية، وإلى عدم وجود معايير حكومية واضحة باختيار من يتسنم مواقع المسؤولية، وإلى ضغط الوقت وصراع الكتل للحصول على حصصها بما يخل بالمعايير الموضوعية، وإلى خطورة تصفير المناصب العليا للدولة وإعادة البناء على أساس من محاصصات عرقية طائفية حزبية شاملة تعيد ابتلاع الدولة حزبياً".

وطالب النصر بتحرير المناصب العليا للدولة من احتكار الأحزاب لها، وفتحها أمام الكفاءات المهنية الوطنية باعتبارها مواقع خدمة عامة وليست مواقع سياسية كالحكومة، وسيعمل على ذلك برلمانياً، حسب البيان. انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات