قرار أممي حول المفقودين نتيجة النزاعات المسلحة

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 12 حزيران , 2019

متابعة- النبأ للأخبار/ اعتمد مجلس الأمن الدولي القرار 2474 بالإجماع، حول المفقودين نتيجة النزاعات المسلحة ، فيما أعرب المجلس عن القلق إزاء الزيادة الهائلة في عدد الأشخاص الذين أبلغ عن فقدهم نتيجة الصراعات.

وأكد، في قراره، مجددا إدانته الشديدة للاستهداف المتعمد للمدنيين أو غيرهم من المشمولين بالحماية في حالات النزاعات المسلحة.

وأهاب مجلس الامن بجميع أطراف الصراعات وضع حد لهذه الممارسات، وفقا للالتزامات بموجب القانون الدولي الإنساني.

وشدد القرار على أهمية السماح لأفراد الأسر بمعرفة مصير أقربائهم المفقودين وأماكن وجودهم. وأهاب بأطراف النزاعات المسلحة اتخاذ جميع التدابير المناسبة للبحث بنشاط عن الأشخاص المبلغ عن فقدهم، ومعرفة مصيرهم دون تمييز سلبي، والتمكين من إعادة رفاة من لقوا حتفهم منهم، وإنشاء قنوات مناسبة تتيح الاستجابة والتواصل مع الأسر في عملية البحث.

كما أهاب مجلس الأمن، في قراره، بأطراف النزاعات المسلحة أن يتخذوا وفقا التدابير المناسبة لمنع فقد الأشخاص نتيجة النزاعات من خلال تيسير لم شمل الأسر المشتتة بسبب الصراعات والسماح بتبادل الأخبار العائلية.

وجدد القرار التأكيد على أهمية معالجة الأسباب الجذرية للنزاعات المسلحة من أجل تحقيق السلم والأمن المستدامين عن طريق الحوار والوساطة والمشاورات والمفاوضات السياسية.

ويوافق العام الحالي الذكرى السنوية السبعين لإبرام اتفاقيات جنيف عام 1949، التي تشكل جزءا أساسيا من الإطار القانوني لحماية المدنيين في النزاعات المسلحة، كما يصادف الذكرى العشرين لبدء نظر مجلس الأمن المتوالي في مسألة حماية المدنيين في النزاعات المسلحة باعتبارها مسألة موضوعية. انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات