عاجل

ارتفاع حالات الانتحار في الديوانية يثير المخاوف والقلق

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 29 آيار , 2019

أعلنت مفوضية حقوق الانسان في محافظة الديوانية، اليوم الأربعاء، عن ارتفاع حالات الانتحار في المحافظة، بشكل يدعو الى المخاوف والقلق.

وقال مدير المفوضية في الديوانية محمد الجبوري، لوكالة "النبأ" للاخبار انه "شهدت المحافظة خلال الاشهر الاولى من سنة 2019 حالات انتحار، تجاوزت الـ(17) حالة وهذا رقم يشكل قلق ومخاوف لدى مفوضية حقوق الانسان في العراق".

واضاف ان "دوافع الانتحار، حسب دراسة وبحوث اجرتها مفوضية حقوق الانسان، هي المشاكل الاجتماعية والاقتصادية والنفسية"، مبينا ان "هذا الامر يتطلب تفعيل دور (طبيب العائلة) المعمولة به في دول الخارج، فهو يكون قريب من جميع افراد الاسرة، وستكون لنا ندوات تثقيفه حول هذا الأمر المهم".

وبحسب المنظمات الإنسانية والجهات المعنية، فأن حالات الانتحار في العراق قد تزايدت في السنوات الأخيرة وبالأخص في صفوف الشباب، حتى وصلت إلى مستويات خطيرة، ويرجح المختصون أسبابها إلى حالة الإحباط الكبير التي يعاني منها الشباب العراقي، في ظل استمرار البطالة والفساد والخلافات والصراعات الحزبية، مما أثر على واقع الحياة العامة في المجتمع العراقي.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات