شبكة النبأ المعلوماتية

تصاعد الحرب التجارية بين الصين وامريكا

twitter sharefacebook shareالأربعاء 29 آيار , 2019

أكدت وسائل اعلام مقربة من الحكومة الصينية، اليوم الأربعاء، أن بكين تدرس فرض قيود على صادرات المعادن النادرة إلى الولايات المتحدة، وذلك كإجراء انتقامي في الحرب التجارية.

وحذر رئيس تحرير صحيفة غلوبال تايمزهو شيجين، في تغريده له نشرها على حسابه في تويتر، أن "هذا التحرك قد لا يكون آخر إجراء انتقامي تقوم به الصين مع تصاعد الحرب التجارية مع الولايات المتحدة".

وفسر العديد من المراقبين زيارة قام بها الرئيس الصيني، شي جين بينغ، إلى مصنع مختص في معالجة المعادن النادرة، بأنها رسالة تفيد بأن الولايات المتحدة لديها نقاط ضعف أيضا.

وقال المحلل السياسي المستقل أليساندرو برونو، انه "بالتأكيد يمكن أن تستخدم الصين المعادن النادرة كسلاح خلال المفاوضات التجارية مع إدارة ترامب".

وأضاف، أن "الصين تسيطر من 85% إلى 95% من إجمالي إنتاج وإمداد هذه المعادن، والشركات الأمريكية تعتمد بشكل كبير على المعادن النادرة، وأن أي حظر يمكن أن يشل صناعة التكنولوجيات الناشئة".

والعناصر الأرضية النادرة هي مجموعة من الفلزات تضم 17 عنصرا كيميائيا، تتميز بعدد من الخصائص الفيزيائية والكيميائية المهمة التي تؤهلها للدخول في صناعة عدد كبير من الأجهزة الإلكترونية الحديثة والمتطورة.

وتستخدم هذه العناصر في صناعة النواقل الفائقة، كما تدخل في مكونات البطاريات والمغانط التي تدخل في صناعة السيارات الكهربائية، عدا عن أنها مستخدمة في الإلكترونيات الضوئية. انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات