الخلافات التجارية بين الدول تهدد النمو الاقتصادي العالمي

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 21 آيار , 2019

أعلنت منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية، اليوم الثلاثاء، خفض توقعاتها لنمو الاقتصاد العالمي، ودعت الحكومات إلى حل خلافاتها التجارية فيما يهدد التوتر التجاري بين الصين والولايات المتحدة بخفض النمو الاقتصادي العالمي.

وقالت المنظمة، إن " يجب على الحكومات أن تتصرف بسرعة لإنعاش النمو الذي يفيد الجميع فيما أعلنت مراجعة توقعاتها للنمو العالمي من 3,3% إلى 3,2% هذا العام.

وأضافت، ان "التي تتخذ من باريس مقرا والتي تقدم المشورة لاقتصاد الدول المتقدمة حلا لخلافات، كم من خلال زيادة التعاون الدولي وإصلاح النظام العالمي القائم على القوانين",

وتابعت، ان ' يجب استثمار البنى التحتية والتحول الرقمي والمهارات التي تلبي تحديات الغد. في منطقة اليورو أدمجوا السياسات الهيكلية مع المالية لتحفيز النشاط الاقتصادي'.

ولم تأخذ توقعات المنظمة الجديدة في الحسبان التطور الأخير في الحرب التجارية بين واشنطن وبكين. إلا أنها شملت ازدياد حالة الغموض الناجمة عن التوترات التجارية، بحسب مصدر في المنظمة.

يذكر ان مع تبادل واشنطن وبكين الرسوم التجارية على السلع، حظر الرئيس الأميركي دونالد ترامب على الشركات الأميركية اجراء أي تعاملات تجارية مع شركات اتصالات اجنبية كونها تهدد الأمن القومي الأميركي. انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات