اولى رصاصات ترامب ضد الصين تصيب هواوي إصابة حرجة

twitter sharefacebook shareالأثنين 20 آيار , 2019

يوما بعد يوم يزداد الخناق الامريكي على الشركات الصينية العملاقة في اطار الحرب التجارية التي يشنها الرئيس دونالد ترامب على بكين، اذ انضمت مجموعة من الشركات الأمريكية العملاقة إلى "غوغل"، في تنفيذ قرار ترامب، الذي صنف شركة "هواوي" خطرا على الأمن القومي الأمريكي.

وضمت هذه المجموعة الجديدة كل من الشركات الأمريكية المصنعة للرقائق الالكترونية: "Qualcomm" ،"Intel" ،"Xilinx" ،"Broadcom"، حيث أوقفت مؤخرا تعاونها التقني والتجاري بشكل كامل مع "هواوي"، حسبما ورد في صحيفة "بلومبيرغ".

وأمرت الشركات الأربع موظفيها عدم إرسال أي شحنات جديدة من الرقائق إلى الصين، حتى إشعار آخر، والقرار صدر عقب بدء "غوغل" بتطبيق قرار الرئيس ترامب.

وبناء على ما سبق، يتوقع أن تخسر "هواوي" إمكانية الولوج إلى التحديثات الجديدة لنظام التشغيل، "أندرويد"، وكذلك ستحرم هواتفها الذكية القادمة من معظم تطبيقات وخدمات "غوغل".

واتهمت واشنطن الشركة الصينية العملاقة بالتجسس لصالح حكومة بلادها، فردت "هواوي" بدورها مؤكدة أن الخطاب الأمريكي ضدها، هو مثال صارخ للمنافسة غير العادلة في الأسواق العالمية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات