شبكة النبأ المعلوماتية

أزمة التلوث البلاستيكي

twitter sharefacebook shareالأربعاء 15 آيار , 2019

كشف تقرير بيئي، اليوم الأربعاء، ان التلوث والنفايات البلاستيكية تقتل العديد من الناس كل ثانية في العالم النامي.

وقال الكاتب البريطاني ديفيد أتينبارا، أن "المواد البلاستيكية ذات الاستخدام الواحد، والتي تُشحن عبر العالم من قبل دول غنية، تساعد في التسبب بوفاة زهاء مليون فرد سنويا".

وأضاف، أنّ "الأطفال الذين يلعبون قرب النفايات البلاستيكية، هم أكثر عرضة للإصابة بأمراض معوية مثل الكوليرا. كما تعد القمامة البلاستيكية مرتعاً للبعوض والذباب والجرذان، حيث تنشر الملاريا وحمى الضنك. ويُعتقد أيضا أن حرق البلاستيك يتسبب بخُمس الوفيات الناجمة عن تلوث الهواء، والذي يقتل ما يقدر بنحو 3.7 مليون فرد سنويا".

وتابع، إن "النفايات البلاستيكية هي كارثة جارية، وآثار التلوث البلاستيكي، ليس فقط على حياة الكائنات من غير البشر، ولكن أيضا على أفقر الناس في العالم. لقد حان الوقت لنحوّل انتباهنا بشكل كامل إلى واحدة من أكثر مشكلات اليوم إلحاحا تجنب أزمة التلوث البلاستيكي، ليس فقط لصحة كوكبنا، ولكن من أجل رفاهية الناس في جميع أنحاء العالم".

ودعا الباحث إلى اتخاذ إجراء بهذا الصدد، حيث تصدّر بريطانيا وحدها 650 ألف طن من النفايات البلاستيكية سنويا إلى دول عديدة، من بينها ماليزيا وإندونيسيا. انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات