الجمعة 26 كانون الأول , 2015

محتجون يحرقون مصلى للمسلمين في فرنسا

قالت الشرطة الفرنسية إن مجموعة من الأشخاص خربت مصلى للمسلمين في أجاكسيو، عاصمة جزيرة كورسيكا، بعد الاعتداء على رجال مطافئ في حي يقطنه العرب، وفقًا لـ"بي بي سي".

وقد تجمع نحو 600 شخص - أمس الجمعة - للتعبير عن مساندتهم لرجال المطافئ المصابين في الحادث.

وردد بعض المتظاهرين هتافات معادية للعرب، واقتحموا مصلى وأحرقوا كتبا ومصاحف كانت فيه، حسب المسؤول المحلي فرانسوا لالان.

وتأتي أعمال العنف هذه وسط تعزيزات أمنية بعد هجمات 13 نوفمبر في باريس.

وأدان رئيس الوزراء الفرنسي، مانويل فالس، الحادثين معا.

وندد المجلس الفرنسي للديانة الإسلامية بالعنف، وأشار إلى توقيت الاعتداء يوم الجمعة الذي يعد "يوما للصلاة عند المسلمين والمسيحيين"، لأن احتفال المسيحيين بعيد ميلاد المسيح، هذا العام، يتزامن مع احتفال المسلمين بالمولد النبوي.

وقال وزير الداخلية، برنار كازنوف، إن الاعتداء على مصلى المسلمين فيه "عنصرية وعداء للأجانب".

كما ندد بالاعتداء على رجال الأمن والقانون في كورسيكا، وقال "أتمنى أن يعتقل المتسببون في أعمال العنف في أسرع وقت".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات