شبكة النبأ المعلوماتية

الكربلائي يسلط الضوء على المسببات لحالات الانتحار والطلاق في البلاد

twitter sharefacebook shareالجمعة 10 آيار , 2019

أكد ممثل المرجعية الدينية العليا، الشيخ عبد المهدي الكربلائي، اليوم الجمعة، ان من اهم الأسباب التي أدت الى ازدياد حالات الانتحار والطلاق في العراق هو اليأس من المستقبل والشعور بالإحباط بسبب أوضاع البلاد.

وقال الشيخ عبد المهدي الكربلائي في خطبة الجمعة التي ألقاها من داخل الصحن الحسيني الشريف، ان "هناك العديد من الازمات والمشاكل التي تحيط بمجتمعنا حيث نجد حالات الانتحار بين الشباب والطلاق والتفكك الاسري والمشاكل الاسرية والاجتماعية قد انتشرت في واقعنا، مبينا باننا يجب ان نواجه الازمات ونجد الحلول الناجعة لنتجاوز هذه الازمات".

وأضاف، ان "عدم وجود القدرة والعزيمة في مواجهة الازمات والشعور بالإحباط كانت السبب في تنامي هذه المشكلات والحيلولة دون الوصول الى سبل النجاة والتخلص من هذه المشاكل".

وتابع، ان "الحلول لهذه المشاكل تتمركز بتعزيز الجانب الروحي والمعنوي والتوجه الى الله تعالى فأننا نعاني اليوم من شح هذه الحالة وعلينا الايمان بالله ورحمته ومواجهة المشاكل والأزمات بعزيمة وقوة والسعي لحلها والتعامل مع الواقع وعدم الهروب بالتخلص من هذه الحياة".

وأكد الكربلائي، ان " شهر رمضان فرصة يجب اغتنامها لتغير ما في داخلنا وتطهيرها من الحسد والغل والتكبر والرياء وانطلاقة جديدة نحو حياة جديدة وقلب سليم مفعم بالحياة".

وأشار الى، ان " الإسلام اعطى أهمية بالغة لهذا الشهر الفضيل وتأثيره الروحاني في حياة المسلم مبينا، ان لا نهدر أيام هذا الشهر ونعتبر صيامه محطة جهد وعناء ونتعامل مع العبادات بصورة سطحية". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات