نائب: وزارات مهمة تقف وراء سرقات الاموال

twitter sharefacebook shareالأربعاء 08 آيار , 2019

أعلنت لجنة النزاهة النيابية، اليوم الاربعاء، عزمها ارسال وفد الى رئيس الوزراء عادل عبد المهدي، للموافقة على التعاون بين وزارة الدفاع واللجنة، لفتح ملفات فساد تخص الوزراة.

وقال عضو لجنة النزاهة البرلمانية عالية نصيف، في بيان اطلعت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، ان "اللجنة تعتزم ارسال وفد الى رئيس الوزراء بصفته القائد العام للقوات المسلحة، للحصول على موافقة في التعاون بين وزارة الدفاع واللجنة من اجل فتح ملفات الفساد السابقة في الوزارة"، مشيرا الى ان "هنالك وفد من لجنة النزاهة سيتباحث مع رئيس الوزراء بخصوص هذه الملفات".

واضاف، ان "اموال الدولة تم سرقتها عبر وزارات مهمة وحيوية، ومن بينها وزارة الدفاع، بإعتبار ان تركيز الموازنات في السابق، كان للتسليح بسبب الحرب على الارهاب وداعش".

واكد البيان، "ان هنالك صفقات مريبة جرت في وزارة الدفاع، تم التوصل اليها من خلال نتائج الاستجواب الذي قامت به اللجنة بالدورة السابقة واستجوابات اخرى جرت بنفس الملفات"، مشيرا الى ان "الوزارة اعتذرت باعتبار ان تلك الملفات ترتبط بالجانب الامني".

ونوه البيان، الى ان "لجنة النزاهة النيابية وجهت كتاب الى وزارة الدفاع لتسليمها كافة عقود التسليح السابقة".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات