شبكة النبأ المعلوماتية

فتحات المجاري باب آخر لموت العراقيين

twitter sharefacebook shareالخميس 02 آيار , 2019

إخلاص داود

يعاني العراقيين منذ عقود من الاهمال والفساد بعمل اغلب دوائر الدولة الخدمية، وسوء الخدمات المقدمة والعقود والمشاريع الوهمية واحدة من المساوئ التي تحكي قصة هدر وسرقة المليارات التي خصصت لمشاريع لم تكتمل او لم تطبق فيها المعايير الهندسية من شروط الجودة والدقة، وفتحت باب آخر لموت العراقيين.

ترك فتحات المجاري والمنهولات مفتوحة بعد اجراء اعمال الصيانة الدورية، او أصابتها بتكسرات لقدمها، او سرقتها من قبل بعض بائعة الحديد، بالاضافة الى الحفر التي تتركها شركات المجاري والجهات الخدمية، أدت الى ارتفاع أعداد الضحايا دون قوانين رادعة وحلول عادلة.

في منطقة الصليخ احدى مناطق العاصمة بغداد، لقي ثلاثة اشخاص مصرعهم أثر سقوطهم في احدى فتحات المجاري، أولهم ( كرار) البالغ من العمر ستة اعوام حين ذهب في الصباح الباكر لرمي القمامة في مكان اعتاد اهالي المنطقة رمي النفايات فيه، فسقط في فتحة المجاري وهي مغطاة بالنفايات وسارع القريبون من الحادث لإخبار ذويه إلا أن (علي) و(محمد) الشقيقين لم يتمكنوا من أنقاذ الطفل (كرار) ليرتفع العدد الى ثلاثة اشخاص.

وفي مدينة البصرة شابين وطفل لقوا حتفهم، بعد إن حاول مجموعة من الشباب انقاذ طفلا يبلغ من العمر سبع سنوات سقط في فتحة للصرف الصحي مما أدى لوفاة الشابين اللذين حاولا إنقاذه وإصابة أربعة آخرين.

مسؤول في الشرطة قال ان ستة من الشباب هرعوا لانقاذ طفل كان يسير بدون انتباه سقط في داخل فتحة مجاري.

وأضاف إن "اثنين من الشباب اختنقوا في داخل المجاري وتوفوا على الفور، فيما نجا اربعة آخرون لكنهما بحالة خطيرة ويرقدون في مستشفى الفيحاء".

وأفاد مصدر طبي ان الشابين عادل الساري وعماد الربيعي توفيا نتيجة اختناق بالغازات داخل فتحة المصرف (المنهول) إضافة الى الطفل مجتبى الشمري. وبحسب السكان فإن الفتحة كانت مغطاة بصفیحة معدنیة لحظة سقوط الطفل.

في منطقة العامرية غربي العاصمة بغداد سقطت سيارة كانت تقل رجلاً مع أربعة نساء أحداهن حامل وطفل، وتناقلت مواقع التواصل الاجتماعي، صوراً للحفرة التي ابتلعت سيارة مدنية وقال ناشطون من المنطقة، كانون الثاني 2018، إن هذه الحفرة دائماً ما تسبب حوادث عديدة.

وأفاد مصدر محلي في محافظة بابل بأن سيارة مدنية سقطت في حفرة لمشروع الصرف الصحي بالمحافظة.

وقال المصدر ، إن "عجلة مدنية نوع كيا سقطت في حفرة لمشروع صرف صحي (منهولة مجاري) في شارع 60 بمحافظة بابل، ما اسفر عن اصابة سائق السيارة بجروح واضرار كبيرة بسيارته".

للأهمال اشكال عدة

وبعد إن سقطت الطفلة فاطمة سيف والتي تبلغ من العمر أربع سنوات، بإحدى فتحات المجاري في منطقة الجمهورية وسط البصرة ما أدى لوفاتها، أوضح معاون مدير مجاري البصرة خالد نجم، أن سبب سقوط الطفلة، لم يكن بسبب عدم وجود غطاء لفتحة المجاري، وإنما كانت ناتج عن قيام الأهالي بعمل حفرة مجاورة لفتحة المجاري لتصريف مياه الأمطار التي تراكمت في المنطقة.

وأعلنت مديرية الدفاع المدني في محافظة واسط، الأحد، عن وفاة مواطن عراقي واثنين يحملان الجنسية الصينية بعد سقوطهم بشبكة تصريف المياه في قضاء الصويرة.

وذكرت المديرية في بيان إن فرق الدفاع المدني هرعت إلى مكان الحادث"، مبينة أنه "عند الوصول تبين ان الحادث عبارة عن سقوط ستة موظفين من عمال الشركة في حفرة تتراوح عمقها من 30 الى40 م".

وأضافت أن "الفرق المشاركة استخدمت اجهزة ومعدات الانقاذ الخفيف والحبال في هذا الواجب"، مؤكدة أنه "تم انقاذ ستة اشخاص اثنان منهم يحملون الجنسية الصينية واربعة عراقيون ضمن كادر الشركة المعنية بالصرف الصحي".

وأشارت المديرية، إلى أن "حصيلة الاضرار البشرية وفاة مواطن عراقي واثنان يحملون الجنسية الصينية"، مبينة أنه "تم نقل المنقذين الاخرين لمستشفى قاطع المسؤولية لتلقي العلاج".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات