وزير النفط: ستكون الحصة الأكبر من تعيينات مصفى كربلاء لاهالي المحافظة

twitter sharefacebook shareالأربعاء 01 آيار , 2019

كربلاء / عدي الحاج

أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط، ثامر عباس الغضبان، أنّ الحصة الأكبر من اليد العاملة في مصفى كربلاء النفطي ستكون وحسب الإختصاص الى أهالي المحافظة فهم أحق بذلك.

جاء ذلك خلال حديثه مع عدد من الوسائل الإعلامية والصحفية التي رافقته في جولته التفقدية صباح اليوم الأربعاء، الى مشروع مصفى كربلاء النفطي ولقائه بإدارة المشروع والشركات المنفّذة له.

وقال الغضبان، أنّ "الحكومة والمجلس الوزاري للطاقة حريصان على تطوير قطاع الطاقة في البلاد، وهناك تقدّم ملموس في مجال صناعة النفط والغاز وتوليد الطاقة الكهربائية".

واضاف "الخطط الحالية والمستقبلية تصب في الإستثمار الأمثل في قطاع الغاز لتأمين إحتياجات البلاد من الوقود الغازي لتوليد الطاقة الكهربائية".

واشار الغبان الى ان "لدى الوزارة مشاريع كبيرة بهذا الإتّجاه منها مشروع إستثمار الغاز في حقل الحلفاية بطاقة (300) مقمق الذي حصلت موافقة مجلس الوزراء عليه، فضلاً عن إستثمار الغاز المُصاحب في حقل الناصرية النفطي، بالإضافة الى إجراء المباحثات مع شركات عالمية لتنفيذ مشروع الجنوب المتكامل الذي يتضمّن جملة من المشاريع من ضمنها تطوير حقلي (أرطاوي وبن عمر) وإنشاء مستودعات ومنظومات تصدير وبناء مجمّع كبير لتصفية المياه لمشاريع حقن الماء للحقول النفطية، بالإضافة الى إستثمار الغاز من الحقلين لإمتلاكهما نسبة عالية من الغاز بحسب الدراسات الأولية".

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات