السلاح الفرنسي ودوره في النزاع اليمني

twitter sharefacebook shareالأحد 15 نيسان , 2019

أعلنت مديرية الاستخبارات العسكرية في فرنسا، عن استخدام أسلحة من تصنيع فرنسي في النزاع اليمني.

وقالت وكالة فرانس برس، أن "الحكومة الفرنسية الرسمية نفت ما ذكرته مديرية الاستخبارات العسكرية في فرنسا من استخدام أسلحة فرنسية داخل الاراضي اليمنية".

وأكد الخطاب الرسمي المعتمد في باريس، ان "السلاح الفرنسي لم يستخدم الا بصورة دفاعية خارج الأراضي اليمنية من قبل السعودية والامارات".

وكشفت مذكرة أرسلتها مديرية الاستخبارات العسكرية إلى الحكومة الفرنسية في أكتوبر 2018، عن أسلحة فرنسية تستخدم على الأراضي اليمنية من جانب الرياض وأبو ظبي ضد الحوثيين.

وحسب ما جاء بالمذكرة، ان 48" مدفعا مصنع من شركة نيكستر الفرنسية تساند القوات الحكومية المدعومة من السعودية في تقدمها في الأراضي اليمنية"..

وتضيف المذكرة، ان "هناك دبابات لوكلير فرنسية الصنع مباعة لليمن عند المواقع الدفاعية في اليمن على أرض المعركة، بالإضافة طائرات ميراج 2000-9 تعمل في اليمن".

وتابعت المذكرة، أن "هناك سفينتين فرنسيتي الصنع ساهمتا دون وصول المواد الأساسية من التموين للسكان ومؤازرتها للعمليات البرية على أراضي اليمن".

فيما اكدت الحكومة الفرنسية أنه "على حد علمنا فان الأسلحة الفرنسية المملوكة لأعضاء التحالف موضوعة في مواقع دفاعية خارج الأراضي اليمنية وليس على خط الجبهة". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات