حكومة كربلاء وقياداتها الامنية يناقشون استعدادات الزيارة الشعبانية

twitter sharefacebook shareالأثنين 15 نيسان , 2019

من اجل أهمية تنسيق كافة الجهود ما بين الحكومة المحلية في كربلاء المقدسة ودوائرها الخدمية والصحية والامنية لتقديم افضل الخدمات خلال زيارة النصف من شعبان المبارك ذكرى ولادة الامام المهدي (عليه السلام) والتي تشهد فيها المحافظة توافد الملايين من الزائرين لاداء مراسم الزيارة ومن داخل البلاد وخارجه.

الاجتماع ضم رئيس اللجنة الامنية العليا عقيل الطريحي محافظ كربلاء، ورئيس مجلسها المهندس نصيف الخطابي ونائب المحافظ الأول جاسم الفتلاوي وقائد عمليات الفرات الاوسط الفريق الركن قيس المحمداوي وقائد شرطة المحافظة والمنشآت اللواء احمد علي زويني.

وجرى خلال الاجتماع الموسع لحكومة المحافظة وقياداتها الامنية ومشاركة مدراء الدوائر الخدمية كافة فضلاً عن مدراء الأقسام في قيادة الشرطة، تم عرض الخطط الامنية والخدمية والصحية الخاصة بزيارة النصف من شعبان المبارك.

وتشهد محافظة كربلاء المقدسة الملايين من الزائرين الوافدين من داخل وخارج العراق ومن بقية المحافظات متجهين صوب مرقدي ابي عبد الله الامام الحسين واخيه ابي الفضل العباس (عليهما السلام) لاحياء ليلة النصف من شهر شعبان المبارك والتي تصادف ذكرى ولادة منقذ البشرية الامام المهدي المنتظر (عجل الله تعالى فرجه الشريف).

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات