المرجعية تؤكد على الالتزام الديني والأخلاقي في استخدام مواقع التواصل

twitter sharefacebook shareالخميس 12 نيسان , 2019

أكد ممثل المرجعية العليا، عبد المهدي الكربلائي، اليوم الجمعة، أن الابتزاز الالكتروني للفتيات مخالف للشرع والأخلاق، مبينا ان نشر الأسرار وسقطات الآخرين هي الأخطر في مواقع التواصل.

وقال عبد المهدي، في خطبة الجمعة من داخل الصحن الحسيني الشريف، إن "الابتزاز الالكتروني للفتيات مخالف للشرع والأخلاق، مشيرا أنه لا يجوز نشر ما يثير الفتنة الطائفية او القومية على مواقع التواصل الاجتماعي".

وأضاف، أن "نشر الأسرار وسقطات الآخرين هي الأخطر في مواقع التواصل، موضحا أن النشر الالكتروني السيء كالرصاصة الطائشة او القنبلة التي تخطأ الهدف وتقتل أمة".

وأشار إلى، انه "من الضروري الالتزام بالمبادئ الدينية والأخلاقية في استخدام مواقع التواصل، مشددا على أهمية التأني في النشر لسلامة المستخدم والمجتمع والالاف من المتلقين". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات