الثلاثاء 23 كانون الأول , 2015

عناصر داعش يجلدون مدنيين في الموصل بتهمة الاحتفال بالمولد النبوي

أقدمت عصابات "داعش" الإرهابية على جلد 10 مدنيين بتهمة توزيع الحلوى بذكرى المولد النبوي، مبينا أن الدواعش يعبرون الاحتفال بالمولد النبوي "بدعة" ويجب منع إقامتها.

وقال مصدر محلي في محافظة نينوى، اليوم الاربعاء، إن عناصر "داعش" قاموا بجلد 10 مدنيين بينهم شيخ طاعن في السن بمنطقة باب الطوب قرب حديقة الشهداء وسط الموصل، بتهمة الاحتفال بعيد المولد النبوي وتوزيعهم الحلوى على المارة بهذه المناسبة.

وأضاف المصدر أن أحد قادة "داعش" تلى على المدنيين بيان المحكمة الشرعية في نينوى، بجلدهم 30 جلدة بسبب الاحتفال"، مشيرا الى أن الإرهابيين يعتبرون الاحتفال بدعة وظلالة ويجب منع ذلك.

يذكر أن مدينة الموصل تخضع لسيطرة "داعش" منذ (10 حزيران 2014)، إذ تعاني من أزمة أمنية وإنسانية كبيرة نتيجة سعي الإرهابيين إلى فرض رؤيته "المتطرفة" على جميع نواحي الحياة في المدينة.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات