الأثنين 22 كانون الأول , 2015

صدور كتاب "الوعي الإسلامي" ضمن الإصدار الـ (10) لسلسلة "تراث كربلاء الثقافي"

صدر عن شعبة التراث الثقافي والديني التابعة لقسم الشؤون الفكرية والثقافية في العتبة الحسينية المقدسة كتاب "الوعي الإسلامي" لمؤلفه السيد حسن المهدي الشيرازي.

ويعد الكتاب الاصدار العاشر ضمن سلسلة "تراث كربلاء الثقافي" الذي قدّم من خلاله المؤلف أوجه الاقتصاد في النظام الرأسمالي والاشتراكي وتعارضهما مع النظام الإسلامي.

وذكر رئيس قسم الشؤون الفكرية والثقافية "الشيخ علي الفتلاوي" في مقدمة الكتاب، أن الهدف من طباعة هذه الكتب هو الحفاظ على تراث العلماء الماضين، وإطلاع القارئ على نشاط النخب العلمية والثقافية في الماضي، والإحاطة بالمشاكل التي كانت تواجه المجمع آنذاك ومعرفة حلولها والاستفادة منها عند تكرارها.

إلى ذلك اعتبر مسؤول شبعة التراث الثقافي والديني "احسان خضير عباس"  إصدار مثل هذه الكتب واعادة طباعتها بشكل جديد أنها محاولة لنشر الآثار التي اندثرت في مدينة كربلاء المقدسة على مرّ السنين لأنها تعكس مدى التطور العلمي والثقافي لتلك المدينة وآثرها في نشر الوعي.

وقال، إن "مشروعنا لا يشمل فقط طبع المخطوطات بل يضم اعادة طبع المطبوعات القديمة لمؤلفات علماء وأدباء ومثقفين وغيرهم ليشمل اساتذتهم وتلاميذهم من العلماء".

وعن موضوع الكتاب، أكد أن المؤلف استعرض في كتابه صوراً واضحةً عن الاقتصاد في النظام الرأسمالي والاشتراكي وبيّن تناقضهما مع الإسلام في النقاط المركزية التي لا تقبل التأويل والتزوير.

وأشار إلى أن المؤلف تحدث في كتابه عن الاقتصاد الإسلامي وشرح استقلاليته في تنظيم الحياة الاقتصادية ويعالج المشاكل الحاضرة وفق نظام دقيق يرفع المستوى الاقتصادي للمجتمع الى درجة لا يمكن ان يقاربها المجتمع الاشتراكي او الرأسمالي.               

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات