رفضاً للولاية الخامسة.. مظاهرات طلابية في الجزائر

twitter sharefacebook shareالأثنين 05 آذار , 2019

تجمع مئات الطلبة الجزائريين في ساحة البريد المركزي بوسط العاصمة الجزائر، اليوم الثلاثاء في مظاهرة احتجاجية جديدة على ترشح الرئيس عبد العزيز بوتفليقة رسميا لولاية رئاسية خامسة.

ووفق وكالة الصحافة الفرنسية فقد ردد المتظاهرين: "يا بوتفليقة ماكانش (لا يوجد) عهدة خامسة" أمام انتشار كبير للشرطة في وسط العاصمة الجزائرية التي يمنع فيها التظاهر منذ 2001.

وشارك المئات في مظاهرات صغيرة أمس في أنحاء الجزائر، مواصلين المسيرات والتجمعات الحاشدة المستمرة منذ نحو أسبوعين احتجاجا على اعتزام بوتفليقة (82 عاما) الترشح لولاية خامسة.

وقاطع الطلاب الدراسة في جامعة باب الزوار بالعاصمة، وهي أكبر جامعات البلاد، كما تخلفوا عن الدراسة في العديد من جامعات المدينة.

وتأتي مظاهرات الطلبة الجزائريين اليوم بعد أن قاطعوا الدراسة أمس الاثنين عازمين على المضي قدما في أكبر احتجاجات مناهضة للحكومة منذ سنوات، ونددوا بعرض بوتفليقة عدم إكمال ولايته الجديدة إذا فاز في الانتخابات.

كما أعلن وزير الفلاحة الجزائري السابق سيدي فروخي استقالته من عضوية البرلمان ومن حزب جبهة التحرير الوطني الحاكم، في دلالة على الاستياء داخل النخبة الحاكمة.

وكان عبد الغني زعلان مدير حملة بوتفليقة قد أعلن أول أمس الأحد أن الرئيس سيخوض انتخابات أبريل/نيسان المقبل، متحديا دعوات له للتنحي في نهاية ولايته الحالية.

وجاء في الإعلان أن الرئيس "تعهد بتنظيم مؤتمر وطني لبحث الإصلاحات، ثم الدعوة إلى انتخابات مبكرة لن يترشح فيها".

يذكر ان عشرات الآلاف تظاهر في أنحاء الجزائر، يوم الاحد، في أكبر احتجاجات منذ الربيع العربي في عام 2011، مطالبين بوتفليقة بعدم تقديم أوراق ترشحه في الانتخابات المقررة في 18 أبريل/نيسان المقبل.

اعداد: سارة رعد

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات