الجبهة التركمانية: ضغوط كردية على بغداد بهدف السيطرة على كركوك

twitter sharefacebook shareالأثنين 04 آذار , 2019

كشفت الجبهة التركمانية، اليوم الاثنين، عن محاولات كردية لاستمالة بغداد للسيطرة على كركوك.

وقال رئيس الجبهة، أرشد الصالحي، في بيان، إن "كركوك النفطية وخصوصيته التركمانية وعراقية وجودها ، ستفجر ازمة جديدة وستحرق العراق والمنطقة اذا لا يتم التعامل معها بحذر".

وأضاف الصالحي، أن "محاولات الحزبين الكرديين من جعل كركوك كصفقة بين اربيل وبغداد مسار خاطئ والا ستتفرقون الى ادارتين مستقلتين"، مشيرا الى ان "محاولة الديمقراطي الكردستاني باخضاع بغداد الى ضغوطات اقليمية ومحاولتهم السيطرة على كركوك امنيا وعسكريا بعد ١٦ اكتوبر مسار خاطئ".

وبشأن مطاليب الاقليم، طالب في البيان، بغداد بـ"افصاح رأيها وانهاء التواجد العسكري الحكومي في كركوك بصراحة وليست بمجاملة، ومحاولة الاتحاد الوطني الكردستاني بالعودة الى كركوك سياسيا هي الاخرى خطأ جسيم، لن يقرر مصير كركوك من خارجها".

وأكد "ننصحكم مرة اخرى بعدم ارتكاب خطأ الاستفتاء، ( والاهم منها لا تخدعوا الشعب الكردي بالشعارات) وقضية كركوك تحل بين مكوناتها وبغداد، ومنصب المحافظ استحقاق سياسي للتركمان".

تحرير: سارة رعد

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات