شبكة النبأ المعلوماتية

جمعية نسوية تناقش خطر المخدرات على المجتمع

twitter sharefacebook shareالخميس 28 شباط , 2019

 

كربلاء / عدي الحاج

أقامت جمعية المودة والإزدهار للتنمية النسوية في كربلاء المقدسة، ورشة توعوية تحت عنوان (المخدرات..الخطر القادم) قدمتها الدكتورة وفاء الموسوي بالتعاون مع المدربة مريم الإبراهيمي، وشارك فيها مجموعة من الفتيات والسيدات من مختلف الإختصاصات الأكاديمية والأدبية والثقافية وعدد من العاملات في منظمات المجتمع المدني وناشطات وصحفات.

وقالت الموسوي، لمراسل وكالة النبأ للأخبار، أن "التعاطي هو تناول الفرد لمواد تسبب الإدمان ولم تظهر عليه بعد علامات الإدمان، وقد تكون تلك المواد أي العقاقير الطبية محظورة أو غير محظورة قانونيآ".

وأوضحت، أن "خصائص الإدمان تتمثل بإعتماد المدمن نفسيآ وبدنيآ على المادة المخدرة أي لا يستطيع التخلي عنها، كفقدان التحكم والإنشغال الزائد بإستخدامها، إضافة الى ظهور الحالة الإنسحابية".

من جانبها بينت الإبراهيمي، أن "أنواع المخدرات التي تؤثر على الإنسان هي الأفيون والحشيش والكوكا والقات والكريستال".

وتابعت، أنه "لمحاربة المخدرات يجب القضاء على البطالة والفقر وزيادة الإهتمام بالتعليم وتضمين المناهج الدراسية بدروس توعية عن مخاطر المخدرات وتوعية الشباب بأهم المخاطر التي تنجم عن تعاطي المخدرات والعمل على علاج مدمني المخدرات من ناحية طبية ونفسية وإجتماعية".

وطالبت المشاركات في الورشة، الحكومة العراقية ومؤسساتها ذات العلاقة بزيادة الإهتمام بهذا الموضوع الخطير كونه أصبح كالمرض ينتهك جسد المجتمع العراقي. انتهى

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات