تمليك احد عقارات النظام السابق لمديرية تربية بابل

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 27 شباط , 2019

بابل/ جليل الغزي

صوت مجلس محافظة بابل، الأربعاء، على قرار يقضي بتمليك "بيت الوزير" احد العقارات التابعة لوزراء النظام السابق لتربية بابل وتحويله لمدرسة حكومية، فيما يأتي التصويت حفاظا على العقار من الاستحواذ عليه بحجة الاستثمار.

وقال رئيس لجنة الإعمار في مجلس المحافظة احمد الغريباوي لمراسل وكالة النبأ للأخبار، ان "مجلس المحافظة صوت بشكل رسمي على تحويل ملكية بيت احد وزارء النظام البائد في الحلة لمديرية تربية بابل لاستثماره كمدرسة ثانوية نظرا لسعته التي تستوعب قرابة الـ400 طالب في ظل الاختناقات التي تشهدها مدارس المحافظة".

وأشارالغريباوي الى، ان "قرار مجلس المحافظة يأتي تحسبا للاستحواذ على العقار بحجة الاستثمار كما يجري في المحافظة على الكثير من العقارات التابعة للدولة أو لرجالات النظام السابق".

ولفت رئيس لجنة الإعمار الى، ان "المنزل اصبح تحت تصرف الحكومة المحلية بعد صدور قرار مجلس الوزراء بمصادرة املاك جميع ازلام النظام السابق".

ويعود العقار الذي يقع على ضفاف نهر الحلة الى مزبان خضر هادي احد وزراء حكومة صدام حسين وشغلته القوات الأمريكية بعد عام 2003 حتى وقت خروجها بموجب الاتفاقية الأمنية العراقية الأمريكية .انتهى/ ع

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات