السفير الروسي: وجود أكثر من مئة امرأة وطفلاً روسياً من عوائل داعش في العراق

twitter sharefacebook shareالثلاثاء 26 شباط , 2019

أعلن سفير روسيا لدى العراق، مكسيم مكسيموف، اليوم الثلاثاء، عن وجود 64 امرأة و58 طفلا من عائلات مقاتلين في صفوف "داعش" يحملون الجنسية الروسية، في السجون العراقية.

وقال السفير ردا على سؤال عن أعداد عائلات المقاتلين من روسيا المحتجزين في العراق، "اليوم نستطيع أن نتحدث بثقة عن 64 مواطنة روسية و58 طفلا، موجودين في سجون بغداد، وكذلك لدينا علم أنه في سجون بغداد هناك عدد من المواطنين احتجزوا من كازاخستان وقيرغيزستان وأوزبكستان وأذربيجان وعدد من الدول الأخرى".

وأوضح مكسيموف أنه "وفقا لتعليمات رئيس روسيا الاتحادية، فلاديمير بوتين، تقوم وزارة الخارجية الروسية بالاشتراك مع مكتب المفوض التابع لرئيس الاتحاد الروسي لحقوق الطفل، باتخاذ إجراءات لإرسال أطفال المواطنات الروسيات المحكوم عليهن من العراق إلى أرض الوطن".

وتوقع السفير "إجلاءهم من العراق خلال الأشهر القليلة المقبلة، بعد استكمال الوثائق المطلوبة".انتهى/س

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات