فرقة العباس تنفي حصول خروقات وخطف مواطنين بقاطع النخيب

twitter sharefacebook shareالأثنين 18 شباط , 2019

نفت قيادة فرقة العباس القتالية احدى تشكيلات الحشد الشعبي، الأنباء التي تداولها بعض وسائل الإعلام بشأن حصول عمليات اختطاف من قبل تنظيم داعش الإرهابي لمواطنين في قاطع النخيب الذي تمسكه الفرقة امتدادا من الحدود الإدارية لمحافظة كربلاء وصولاً إلى محافظة الانبار، مؤكدة نجاح مهامها بمسكه منذ أربع سنوات دون حصول أية خروقات.

وقالت القيادة في بيان، إن "قواتها المنتشرة في ذلك القاطع لم تسجل حصول أي خرقات أمنية أو اختطاف لمواطنين، موضحة أن عمليات الاختطاف التي حصلت هي خارج قاطع مسؤولية الفرقة بمسافة أكثر من ٧٠ كيلو متر باتجاه منفذ عرعر الحدودي".

وأضافت، أن "داعش وبعد اندحاره كاملاً أمام القوات الأمنية والحشد الشعبي وتحرير كامل البلاد من عناصره الإرهابية يريد عاجزاً أثبات وجوده من خلال تلك العمليات المحدودة جداً".

وأوضح، إن "جميع قواتها في قاطع النخيب مستنفرة لواجباتها بشكل كامل وتشمل مقر قيادة متقدم ولواءين من المشاة وفوجين من الدروع مع قوات جوال اللواء المدرع وبقية الوحدات الساندة من مراقبه الكترونية وطيران مسير ومدفعية وهندسة عسكرية".

وكانت وكالات أنباء قد نقلت خبراً مفاده اختطاف عدد من المواطنين من أهالي النخيب من قبل تنظيم داعش الإرهابي خرجوا لجمع الكمأ في منطقة الصفاوي على الحدود العراقية السعودية. انتهى/ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات