شبكة النبأ المعلوماتية

فرنسا تستدعي سفيرها في إيطاليا على أثر تصعيد جديد بين البلدين

twitter sharefacebook shareالخميس 07 شباط , 2019

أعلنت وزارة الخارجية الفرنسية، الخميس، استدعاء سفيرها في روما، في تصعيد جديد لتوتر العلاقات مؤخرا بين البلدين.

وقالت الخارجية الفرنسية في بيان، إن "خطوة استدعاء السفير، جاءت بعد سلسلة تصريحات مغالية وتهجم لا أساس له وغير مسبوق من قبل مسؤولين إيطاليين".

وأوضحت المتحدثة باسم الخارجية، أن "التدخلات الأخيرة تشكل استفزازا إضافيا وغير مقبول بعدما التقى نائب رئيس الوزراء الإيطالي، لويجي دي مايو، محتجين من السترات الصفراء في فرنسا".

وشهدت العلاقات بين إيطاليا وفرنسا توترا متصاعدا في الأسابيع الأخيرة، بعد تبادل الدولتين حربا كلامية في عدد من القضايا، أبرزها الملف الليبي وتدفق المهاجرين، وحركة السترات الصفراء الاحتجاجية في فرنسا.

وبدأ الخلاف حين اتهم مايو، باريس بترسيخ الفقر في أفريقيا والتسبب في تدفق المهاجرين بأعداد كبيرة إلى أوروبا.

وأكد ماتيو سالفيني، وهو نائب آخر لرئيس الوزراء الإيطالي، ما جاء على لسان دي مايو، حين قال، ان "فرنسا تنتزع الثروات من أفريقيا بدلا من مساعدة الدول على تطوير اقتصادها". انتهى/ ف

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات