الأحد 28 كانون الثاني , 2019

مؤسسة النبأ تكرّم مديرها بمناسبة صدور كتابه الأول

كربلاء / عدي الحاج

كرّم كادر مؤسسة النبأ للثقافة والإعلام في كربلاء المقدسة وعدد من مراكز التنمية والبحوث والدراسات وحقوق الإنسان، مدير المؤسسة الكاتب الصحافي علي الطالقاني، بمناسبة صدور كتابه الأول والذي حمل عنوان (سنوات الرعب من القاعدة الى داعش).

وقال الطالقاني، لمراسل وكالة النبأ للأخبار "أنا سعيد جدّاً بهذا الإحتفاء والتكريم المميّز من قبل أخوتي وأخواتي الزملاء في المؤسسة والمراكز كافة بمناسبة صدور كتابنا الأول (سنوات الرعب من القاعدة الى داعش) والذي يُعتبر شاهد إثبات على مجموعة من الأحداث التي رافقتها وعايشتها وكانت تُشكّل تهديداً عالمياً وبلدنا العراق لا يخلو من هذه التهديدات".

وأضاف أنّ "هذا الوليد الأول لنا نعتبره إنجازاً متواضعاً نُهديه لبلدنا العراق وشعبنا الصابر عموماً ولجميع زملائي الذين وقفوا معي وساندوني حتى بلوغ إصداره ويرى النور في مجتمع كثيراً ما يحتاج الى النور".

وأشار الطالقاني، أنّ "عجلة الكتابة لن تقف على أعتاب إصدارنا الأول، بل كلنا أمل بأن تكون هناك أعمال أخرى في المستقبل القريب وهي ما نعكف للعمل عليها بغية تسليط الضوء على حقبة زمنية أراد تنظيمي القاعدة وداعش إيقافها، لكن ذهبت أحلامهم وآمالهم تحت أقدام من كان لهم الفضل الأكبر في الإبقاء على دقات عقارب ساعة العراق الواحد الموحّد".

وثمّن الحاضرون كل الجهود الكبيرة التي كان مسك ختامها هذا الإصدار الأول ليكون مرجعاً تأريخياً لجميع الأجيال القادمة لمعرفة تلك الحقبة السوداء التي أراد تنظيمي القاعدة وداعش التكفيريين العبث فيها وتمزيق العلم العراقي تحت مسمّى دولة الخرافة، متمنّين في ذات الوقت للسيد الطالقاني، كل التوفيق والنجاح في مسيرته الصحفية.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات