الجمعة 26 كانون الثاني , 2019

النفط تعلن عن انتاج البنزين المحسن من مصافي بيجي

أعلنت وزارة النفط، اليوم السبت، عن المباشرة بالمرحلة الثانية من إعادة إعمار وتأهيل مجمع مصافي الصمود في بيجي للوصول الى طاقة انتاجية تبلغ 140 الف برميل باليوم.

وقال وكيل الوزارة لشؤون التصفية، فياض حسن نعمة اثناء تفقده لمشاريع تأهيل مجمع مصفى الصمود بيجي، بمحافظة صلاح الدين، بحسب بيان للوزارة اطلعت وكالة النبأ للأخبار على نسخة منه، إن "الملاكات الفنية في شركات القطاع النفطي باشرت بأعمال المرحلة الثانية من أعمال إعادة الإعمار والتأهيل، التي تتضمن إعادة تأهيل وحدة الهدرجة ووحدة تحسين البنزين ومصفى صلاح الدين /1 و2".

وأضاف نعمة، أن "الوزارة تعمل وتخطط للبدء في تشغيل وحدتي الهدرجة وتحسين البنزين نهاية شهر آذار المقبل"، مبينا أن "مصفى صلاح الدين (1 ) سيكون قيد التشغيل التجريبي نهاية شهر حزيران المقبل".

واشار إلى، أن "الطاقة التكريرية لمصافي الصمود ستبلغ بعد انتهاء اعمال المرحلة الثانية 140 الف برميل باليوم من المشتقات النفطية والبنزين المحسن ، موضحا ان الكميات المنتجة ستغطي احتياجات محافظات صلاح الدين والانبار ونينوى من المنتجات النفطية ، فضلاً عن توفير كميات جيدة من الوقد لمحطات الطاقة الكهربائية والقطاعات الصناعية الاخرى".

وأوضح الوكيل، أن "الوزارة تعمل على زيادة وتيرة الفعاليات الخاصة بإعادة الإعمار والتأهيل للعودة الى الطاقة الانتاجية القصوى لشركة مصافي الشمال وبالتحديد مصافي الصمود في بيجي"، مشيرا إلى أن "الوزارة ستقوم بأعمال المرحلة الثالثة لتأهيل المجمع بعد الانتهاء من المرحلة الثانية".

وأكد وكيل الوزارة، أن "تأهيل هذا المصفى يحظى باهتمام الحكومة ونائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط الذي يتابع تفاصيل مراحل التأهيل يومياً ووجه بتسخير كافة إمكانيات الوزارة بهدف الإسراع في إنجاز عمليات التأهيل وتذليل جميع المشاكل والمعوقات".

وتابع: "نثمن جهود شركات مصافي الشمال والمشاريع النفطية والمعدات الهندسية الثقيلة وجميع الجهات الساندة ومنها وزارة الكهرباء والقوات الامنية، التي تمكنت بجهود الملاكات العراقية من اعادة تأهيل المصافي بعد الخراب الذي خلفته عصابات داعش الارهابية بالمجمع".

وأشار نعمة، إلى "تصاعد وتأثر عمليات وفعاليات شركات المشاريع والمعدات الهندسية وخطوط الانابيب بتأهيل واعمار الخزانات والمستودعات النفطية في المجمع وبناء وانشاء خزانات جديدة بدلا من الخزانات المدمرة"، مؤكدا أن "الجهود مستمرة على مدار الساعة لإعادة اعمار هذا المجمع الذي يسهم في تعزيز الاقتصاد العراقي".

ويذكر ان الوزارة أعادت تأهيل مصفى صلاح الدين /2 في مجمع مصافي الصمود في بيجي العام الماضي بطاقة انتاجية بلغت 47الف برميل باليوم، وصولاً الى طاقة 70 الف.انتهى/س