مواطن عراقي يحرق هويته ويهدد بحرق نفسه محملا الحكومة المسؤولية

twitter sharefacebook shareالجمعة 05 كانون الثاني , 2019

نشر عدد من المدونون والناشطون من أهالي محافظة البصرة، صورة وقصة لمواطن قام بحرق هوية الاحوال المدنية الخاصة به أمام مبنى الحكومة المحلية.

وقال النشطاء ان "شخص بصري قام بحرق هوية الاحوال المدنية الخاصة به أمام مبنى الحكومة المحلية في البصرة، هدد بحرق نفسه في المرة القادمة في حال عدم توفير فرصة عمل له وكذلك القضاء على الفساد في مؤسسات الحكومة في البصرة".

من جانبه قال رئيس مجلس العشائر في البصرة الشيخ رائد الفريجي، لوكالة "النبأ" للاخبار ان "أهالي البصرة فقدوا الأمل بالحكومة ووعودها الكاذبة، التي تطلقها منذ أشهر، والمواطن البصري لم يجد اي شيء منها على ارض الواقع، لا خدمات لا درجات وظيفية".

واضاف ان "ابقاء وضع البصرة على ما هو عليه الآن وعدم تنفيذ مطالب المتظاهرين، والاستمرار باطلاق الوعود، سوف يفجر انتفاضة شعبية غاضبة، والحكومة العراقية الاتحادية والمحلية في البصرة، تعرف ذلك جيداً، لكنها لا تحرك ساكناً، فهي تتحمل ما سوف يجري في المحافظة".

وتجدَّدت احتجاجات البصرة منذ أيام للضغط على حكومة عادل عبدالمهدي لتحسين الظروف المعيشية، وإيجاد فرص عمل للعاطلين، فيما تشهد التظاهرات أعمال عنف بين الحين والآخر بين المحتجين والقوات الأمنية.

وخلال شهر تموز/ يوليو الماضي، شهدت محافظة البصرة النفطية، جنوبي العراق، اضطرابات واسعة، بعد تحول تظاهرات إلى أعمال عنف وفوضى، إذ قام محتجون بإحراق مبانٍ حكومية وعدة مقار لأحزاب سياسية، فضلًا عن اقتحام القنصلية الإيرانية، وإضرام النيران فيها. انتهى/خ.

اشترك في قناة النبأ على التلجرام لاخر الاخبارعلى الرابط ادناه
https://t.me/Annabaa_News_Agency
التعليقات